ثقافة جنسية

أضرار كثرة ممارسة العلاقة الحميمة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

أضرار كثرة ممارسة العلاقة الحميمة


كثرة ممارسة العلاقة الحميمة بين الزوجين قد يكون لها أضرار عدّة، على الرغم من الفوائد التي تعود على الصحة والحالة النفسية من ممارسة العلاقة الحميمة بانتظام، ولكن في كثرة ممارسة العلاقة الزوجية خطورة ما أيضًا!


صورة توضيحية

أسباب كثرة ممارسة العلاقة الجنسية
الرغبة في الحمل
الشعور بالمتعة والسعادة والراحة
الهروب من المشاكل
تخفيف التوتر والقلق
زيادة في الرغبة الجنسية

ما هو معدل ممارسة العلاقة الزوجية؟
يقوم الشخص الطبيعي بممارسة الجنس حوالي 54 مرة في السنة، أو حوالي مرة واحدة في الأسبوع. أغلب الأشخاص يزيد المعدل عندهم والبعض الآخر قد يقل بحسب العوامل والظروف الملائمة. فلا توجد طريقة صحيحة لمعرفة معدل ممارسة العلاقة الحميمة الأمثل، حيث يمكن أن يختلف الأمر من شخص لآخر وفقًا للعديد من العوامل، مثل المرحلة العمرية، نمط الحياة، الدافع الجنسي لدى الشخص، الصحة، وجودة العلاقة.

اضرار كثرة ممارسة العلاقة الزوجية
يصبح الجماع عادة روتينية مملة
اهمال الجوانب الأخرى من الزواج
ألم أثناء الجماع
من الممكن أن يؤدي الى التهاب في المسالك البولية
الاصابة بالالتهابات في غدة البروستاتا بالنسبة للرجال
يسبب الإصابة بسرعة القذف بالنسبة للرجال.
الشعور بالدوار أو الصداع .يمكن أن تتسبب كثرة ممارسة العلاقة الحميمة في الإصابة بالصداع الناتج عن الإجهاد، وخاصةً مع قلة النوم والحصول على الراحة.
زيادة في الضغوط النفسية
تصبح العلاقة الجنسية أحيانا مجردة من الشغف والعواطف
الارهاق فكثرة الممارسة يجعل كلا الشريكين متعباً، من الناحية الجسدية والناحية النفسية
ممارسة الجنس 3-4 مرات كل أسبوع يقضى على هذا التحسن لأن فائض الببتيد الهام الذي يتم إطلاقه أثناء النشوة الجنسية يمكن أن يكون في الواقع مثبط للمناعة.
يمكن أن تتسبب العلاقة الحميمة الجنسية المتكررة في أضرار إذا كانت المرأة حاملًا، هذه الأضرار قد تصل إلى حدوث الإجهاض في الأشهر الأولى من الحمل.

إقرا ايضا في هذا السياق: