أخبارNews & Politics

ب.جامزو: كورونا يتفشّى في البلدات العربية
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

ب. روني جامزو: كورونا يتفشّى في البلدات العربية وتوقّفنا عن الانخفاض بعدد الإصابات


أجرى بروفيسور روني جامزو، مسؤول ملف الكورونا المنتهية ولايته، مساء الخميس لقاءً ارشاديًا حول مكافحة الكورونا في البلاد، وأشار خلال حديثه الى أنّ "هنالك توقّف بمعدل الانخفاض بعدد الاصابات في اسرائيل"، منوّها الى أنّ "كورونا يتفشّى بشكل خاصّ في البلدات العربية".


بروفيسور روني جامزو (צילום: לע"מ)

وقال ب. جامزو:"أوقفنا الاتجاه التنازلي في معدلات الاصابة بكورونا، نحن في وضع حوالي 600-700 حالة جديدة يوميا"، مشيرا الى أنّ :"هناك تفشٍ في المجتمع العربي".

وتطرق جامزو إلى فتح جهاز التعليم في البلاد، وقال:"نحن نحاول  ايجاد حلّ يتوافق عليه الجميع، وعليه علينا مواصلة النقاشات. وفيما يتعلق بفتح باقي جهاز التعليم، نحن نناقش الطرق التي يمكن من خلالها مواصلة العملية التعليمية ليس فقط عن طريق التعلّم عن بعد. نريد أن نفعل ذلك بعناية، لا سيما أننا نعلم أنّ المخطط الاعتيادي لجهاز التعليم وصل لطريق مسدود"، كما قال.

وأوضح جامزو أنّه:"حتى الآن أصيب 20 ألف من أصل 70 ألف موظف في جهاز التعليم والهيئات التدريسية"، وأضاف:"أريد من المواطنين إجراء المزيد من الفحوصات، الاختبار بسيط ، يتم إجراؤه في جميع المدن. اذهب وافحص."

وتطرّق جامزو الى المجتمع العربي بشكل خاص، مشيرًا الى أنّه:"لدينا إغلاق لمدة عشرة أيام في مجدل شمس ومسعدة. نحن نرفع المعايير وهذا يضع بضع البلدات الأخرى أمام الإغلاق."

وحرص جامزو أيضًا على التطرق الى فتح المحلات التجارية في الشوارع يوم الأحد القريب، مشيرا الى أنّ:"هذا القرار، من كافة الاتجاهات وعلى أقل تقدير هو سيء". 

إقرا ايضا في هذا السياق: