أخبارNews & Politics

تذمر في قلنسوة من القاء النفايات
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

تذمر كبير في قلنسوة| اوساخ ونفايات تلقى امام روضات تعليمية وأماكن اخرى


حالة من الغضب والإستياء تسود مدينة قلنسوة في اعقاب القاء اوساخ امام روضات تعليمية واماكن اخرى، دون العمل على ازالتها والتأخر في جمعها بحاويات البلدية.


السكان قالوا:" للأسف الشديد هناك من يقومون بالقاء اوساخ في وسط الممرات المعدة للمشاه وامام روضات، مما يشكل خطرا صحيا وبيئياً على الأطفال والسكان، ورغم مناشدة الجميع بالحفاظ على النظافة الا ان هذه الظاهرة ما زالت مستمرة ضاربين بعرض الحائط للأضرار الناجمة".
واضافوا:" على بلدية قلنسوة ان تعالج هذه القضية وبالسرعة الممكنة، فلا يكفي ان البلدة خالية من اي مشاريع وخدمات، لكن على الأقل يجب العمل على وضع موضوع النظافة في سلم الأولويات وعدم الإستهتار في هذا الجانب، واذا استمر هذا الوضع، فسوف تشهد البلدة فوضى عارمة وروائح كريهة وحشرات مما هب ودب".

يشار الى ان ادارة بلدية قلنسوة سبق وان صرحت:" ان هناك اشخاص يقومون بالقاء اوساخ في الشوارع بدون اي مسؤولية، والبلدية تعمل جاهدة على تنظيف هذه الأماكن، ورفع الوعي في هذا الجانب".

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
قلنسوة