جامعات / مدارسStudents

هبات من جامعة بن غوريون للطلاب
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

إثر أزمة كورونا| جامعة بن غوريون في النقب تمنح طلابها 16.5 مليون شيكل ليتخطوا الصعوبات


عقب أزمة كورونا، قامت الجامعة بإطلاق حملة لجمع التبرعات واسعة النطاق بهدف مساعدة وتمكين طلابها على متابعة ومواصلة دراستهم رغم الأزمة الاقتصادية التي يعاني منها الكثير.

ومن المتوقع أن يحظى بهذه الهبة أكثر من 4000 طالب وطالبة في جامعة بئر السبع. وتعادل المنحة حوالي ثلث رسومهم الدراسية الجامعية. وجاء في بيان للجامعة وصلت نسخة عنه إلى "كل العرب"، أنه من المعروف لدى الجميع، ان جائحة كورونا جاءت لتجلب معها أزمة اقتصادية حادة. وقد كانت جامعة بن-غوريون في النقب على وعي تام بان المتضررين الأساسيين لهذه الازمة، هم الطلاب الجامعيين، إذ تهدد الازمة الاقتصادية قدرتهم على مواصلة دراستهم الاكاديمية.
لذلك، بادرت إدارة الجامعة بإطلاق حملة لجمع التبرعات واسعة النطاق تحت عنوان: save" the class of covid-19"، من أجل مساعدة طلابها على تخطي هذه الأزمة بسلام ومن منطلق الايمان بان لا تسمح بأن يتأخر أو يبقى طالب واحد في الخلف!
قبل أسبوع من بدء الدراسة، أعلنت جامعة بن-غوريون في النقب بأنها قامت بجمع 16.5 مليون شيكل، وانه قد تلقى أكثر من 4،000 طالب بالفعل منحًا تتراوح قيمتها ما بين 3،000-5،000 شيكل. بحلول بداية العام الدراسي، يُقدر أن كل طالب خامس في الجامعة سوف يحصل على منحة تعادل حوالي ثلث الرسوم الدراسية.وقد أوضح البروفيسور دانئيل حيموفيتش، رئيس جامعة بن غوريون، أهمية المنحة بقوله: "هذا هو جيل المستقبل للاقتصاد الإسرائيلي، والجيل المستقبلي للتكنولوجيا الفائقة، والجيل المستقبلي للبحث الأكاديمي والجيل المستقبلي للعلوم بشكل عام. يجب ألا نتخلى عن أي منهم. يجب أن نساعد جميعهم، لأنهم هم الرواد وجيل المستقبل الذين سيساهمون في انقاذ العالم من ازماته المستقبلية".
وتجدر الإشارة إلى أن هذه المنحة تضاف إلى صندوق المساعدات الذي أنشأته الجامعة ولجنتها الطلابية، وبموجبه تم تحويل نحو مليون شيكل في شهري أبريل ومايو للطلاب الذين عانوا من أزمة اقتصادية بسبب كورونا. من أجل الحصول على المنحة، يجب على الطالب تقديم طلب إلى عميد شؤون الطلاب في جامعة بن غوريون في النقب، وبدون حاجة لتقديم أي من المستندات والأدلة.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
جامعة بن غوريون