السلطات المحلية

مجلس البعنة يعقد اجتماعا مع الائمة والمدارس
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مجلس البعنة يعقد اجتماعا مع أئمة المساجد ومدراء المدارس في اعقاب جريمة القتل


 دعا مجلس البعنة المحلي إلى اجتماع بعد جريمة القتل المؤسفة التي راحت ضحيتها الحاجة أمية حسن طه تيتي (ام ربيع)، بمشاركة رئيس المجلس علي خليل (ابو اياد) وأئمة مساجد ومدراء مدارس وأعضاء مجلس وناشطون عن مختلف الأحزاب والحركات وعدد من أهالي القرية.

وأعرب المشاركون عن استنكارهم وشجبهم العارمين في ظل تفشي ظاهرة العنف وجرائم القتل، وقد طالبوا بالضغط على الشرطة وتحميلها مسؤولية توفير الأمن والأمان للمواطنين.وجرى خلال الاجتماع تشكيل لجنة محلية من أجل السعي في إصلاح ذات البين وتهدئة الخواطر بين الأطراف المتخاصمة؛ وستكون اللجنة ممثلة من كافة أطياف القرية ونرحب بانضمام أي شخص من أهل الخير.

ومن المقرر أن يعقد رئيس المجلس المحلي جلسة مع الشرطة من أجل مطالبتها بالعمل بشكل جدي على وضع حد لظاهرة العنف والجريمة.

كلمات دلالية