رأي حرOpinions

أهمية السلم الاهلي في بلداتنا| بقلم: د. صالح نجيدات
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

أهمية السلم الاهلي وصحة الفرد والمجتمع في بلداتنا| بقلم: د. صالح نجيدات


الشجارات العائلية في بلداتنا سببت احتقان وتوتر وخوف وعدم استقرار في مجتمعنا نتيجة الصراعات على مراكز القوى, وهذه الصراعات زعزعت السلم الأهلي وعرضته للخطر، اضف الى ذلك عدم التزام الكثير من الناس في بلداتنا بتعليمات وزارة الصحة لمنع انتشار الكورونا والذي شكل ويشكل خطرا على صحة الفرد والمجتمع من شأنه ان يهدد امن وسلامة الناس ويضر بصحتهم ضرر ا شديدا ويسبب الموت المحقق، ودائما نقول حافظوا على السلم الاهلي وحافظوا على صحتكم وصحة أبناء بلداتكم بالالتزام بتعليمات وزارة الصحة لان هذا أهم شيء في حياة جميع الناس، فالكورونا مرض خطير وقاتل ويجب عدم الاستهتار وانكار المرض ويجب اخذ كل الاحتياطات للوقاية منه، وللأسف اذا تعرض السلم الاهلي وتعرضت صحة الانسان للخطر، يعيش الفرد والمجتمع في جحيم وخوف مستمر، فالسلم الاهلي والحفاظ على صحة الفرد والمجتمع هو ألأمن والأمان والاطمئنان لنا ولأبناء عائلاتنا ولكل فرد في مجتمعنا ، وهو الاكسجين الذي نتنفسه، وهو مستقبلك ومستقبل أبنائك، وهو الشعور بالاطمئنان في حياتك اليومية ، هو حرية الحركة والتصرف , وهو الضمان الاقتصادي للفرد والمجتمع .
وأخيرا وليس آخرا، السلم الاهلي والصحة العامة للمجتمع من أهم القضايا، وهي خط احمر لكل واحد منا، وعلينا جميعا المحافظة والالتزام بالقوانين والتعليمات لوزارة الصحة لكي نحظى جميعا نحن وأبناء عائلاتنا وجميع أفراد مجتمعنا بوافر الصحة وبالسلام والأمن والأمان والاطمئنان من أجل حياة مستقرة ومن اجل مستقبلنا ومستقبل أولادنا في قرانا وبلداتنا العربية .
المقالات المنشورة تعبر عن رأي كاتبها فقط، وموقع العرب يفسح المجال امام الكتاب لطرح أفكارهم التي كتبت بقلمهم المميز ويقدم للجميع مساحة حرة في التعبير عما في داخلهم ضمن زاوية رأي حر. لإرسال المواد يرجى إرفاق النص في ملف وورد مع اسم الكاتب والبلدة وعنوان الموضوع وصورة شخصية للكاتب بجودة عالية وحجم كبير على العنوان: alarab@alarab.com     


إقرا ايضا في هذا السياق: