أخبارNews & Politics

بسبب الإغلاق| حركة شبه معدومة في برطعة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

برطعة على غير طبيعتها: أسواق فارغة من المتسوقين وحركة شبه معدومة


تعرف بلدة برطعة بالحركة النشطة طيلة أيام السنة وذلك بسبب الأسواق الكثيرة والكبيرة التي تتميز بها القرية، ولكن اليوم وبسبب الإغلاق الذي نتج عن تفشي فيروس كورونا، أصبحت الحركة شبه معدومة في القرية والأسواق خالية من المتسوقين.


ويقصد يوميًا المئات من المتسوقين أسواق قرية برطعة، وتحضن برطعة المئات من التجار الذين يقصدون العمل بها من كافة انحاء البلاد، وايضًا من الضفة الغربية الذين يقصدون برطعة بهدف العمل والترزق بها.
ويعمل قسم من قرية برطعة تحت السيادة الإسرائيلية والقسم الآخر تحت سيادة السلطة الفلسطينية ، والمحلات التجارية التي تحت سيادة السلطة الفلسطينية افتتحت أبوابها ولكن كما رصد مراسلنا فأن الأسواق فارغة أيضًا من المتسوقين.

وجاء قرار الإغلاق بسبب تفشي فيروس كورونا في البلاد بشكل كبير، وفرض الاغلاق على العديد من المصالح وأهمها الغير حيوية.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
برطعة الإغلاق أسواق