أخبارNews & Politics

الطوري من اللد: ابنتي شريفة قتلت وهي تحضر الحليب لطفلتها
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

سليمان الطوري من اللد: إبنتي شريفة قتلت وهي تحضر قنينة حليب لطفلتها.. وكانت كل شئ بحياتي


حالة من الحزن والألم تعيشها عائلة الطوري في مدينة اللد، بعد مقتل ابنتهم المربية شريفة ابو معمر الني قتلت في بيتها في مدينة الرملة بعد ان اصيبت برصاصة طائشة خلال شجار في الحي الذي تقطن فيه.


المغدورة شريفة أبو معمر

سليمان الطوري والد الضحية قال: "لقد وقع علينا خبر ال وفاة كالصاعقة، فإبنتي شريفة كانت كل شئ في حياتي، وكانت لا تفارقنا بل تأتي لزيارتنا دائما لتخلق اجواء مميزة وخاصة. ابنتي كانت صاحبة عطاء وانتماء وتحب مساعدة الغير، فهي مميزة في كل حياتها وفقدانها خسارة لنا جميعا".

ثم قال: "ابنتي كانت محبوبة، حتى ان اهالي الطلبة يتصلون بها والطلاب والطالبات كانوا يعتبرونها قدوة لهم، فمنذ ان دخلت المدرسة احدثت فيها تغييرات كبيرة ويحتذى بها، وجميع الطاقم التدريسي اثنوا عليها في كل مكان".
واضاف:" يوم امس تواحدت ابنتي في البيت، وذكرت لي بانها سوف تتوجه الى المدرسة من اجل تزيين الصف، وطلبت منه بان تترك الأطفال لدي حتى عودتها، وعندما انهت التحضيرات عادت الى البيت وكانت تقوم بتحضير قنينة حليب لطفلتها واذا برصاصة تصيبها وتوفيت في المكان".

واضاف الوالد: "ماذا يمكن ان اقول؟ فقد سعى اشخاص لأنهاء الخلاف الذي سبب الشجار، والضحية كانت ابنتي، ونحن نستنكر جميع مظاهر العنف وندعوا التروي وحل النزاعات بالحوار السلمي".


سليمان الطوري - والد المغدورة شريفة

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
اللد وفاة قتل