أخبارNews & Politics

المئات يودعون الشيخ رائد صلاح قبل دخوله السجن
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

بعد توجيه تهم خطيرة له| الشيح رائد صلاح قبل دخوله السجن: سأدخل قوس النصر على المؤسسة الإسرائيلية


وصل المئات، صباح اليوم الى سجن الجلمة وهم يكبرون "الله اكبر ولله الحمد"، ليودعوا الشيخ رائد صلاح الذي سيدخل اليوم السجن بعد ان وجهت له تهم خطيرة حول أمور تتعلق بالمسجد الأقصى، وأمور أخرى التي قال عنها الشيخ بأنها ملفقة وعبارة عن ملاحقة سياسية.

المشاركون هناك هتفوا هتافات داعمة للشيخ والتي تدين حبسه وسياسة التعامل معه. ومن بين المشاركين الشيخ كمال خطيب ورئيس لجنة المتابعة محمد بركة، كما وستكون مسيرة للشيخ حتى مدخل السجن.

الشيخ رائد صلاح قال: "بعد لحظات سأدخل السجن ووفق يقيني وقناعتي سأدخل قوس النصر على المؤسسة الإسرائيلية ان شاء الله، وأجزم بهذه الكلمات بدون تلعثم، فنحن المنتصرون انتصارًا كبيرًا بالضربة القاضية على المؤسسة الإسرائيلية في هذه المعركة القضائية. نحن الأن في إحتفال كبير وبهيج وسعادة، فانا لا أجامل في هذه الكلمات، فتحت هذا الجو المفعم بالأمل والتفاؤل والثبات والصمود، أوجه شكري وحبي الى أمي أم محمد والى زوجتي أم عمر وابنائي وبناتي واشقائي الذي صبروا معي طوال هذه الطريق، ورسالة تحبة حب وشكر الى الأسناذ محمد بركة رئيس لجنة التابعة العليا للجماهير العربية الذي هو عنواننا الأول والأخير لجماهيرنا في الداخل، وتخية حب وشكر الى أخي الشيخ كمال خطيب رئيس لجنة الحريات ولكل أعضاء اللجنة اللذين تواصلوا معي في كل محطة وموقف خلال المعركة القضائية، فقد اتتصرنا بمواقفنا وشموخنا، وشكرنا الكبير للأخوة والأخوات من القدس الكبير الذين يعيشون بيننا".
وأضاف: "هناك الملايين من أمتنا الإسلامية وعالمنا العربي وشعبنا الفلسكيني في كل قارات الدنيا الذين يعتبروننا أمناء على القدس والمسجد الأقصى، وعلى كل قواتنا الشرعية في فلسطين، لذلك نحن مطالبون بأن نكون على مستوى هذه الأمانة، وأن نكون رجال حتى نحفظ هذه الأمانة، فأنتم مدرسة كرامة وحرية وصمود في بيت المقدس واكنافه الذي لن نتنازل عنه، ومن يريد لنا ذلك نقول له لقد خسرت فأنت صبي، ومرحبا بألف سجن من أجل الأقصى، ونحن هنا باقون مع ثوابتنا الإسلامية العروبية الإسلامية، وأرجوكم بأن نواصل هذا الطريق".

إقرا ايضا في هذا السياق: