أخبارNews & Politics

مستوطنون يحرقون جرافة ويخطون شعارات جنوب نابلس
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

فيديو وصور | مستوطنون يحرقون جرافة ويخطون شعارات بالعبرية في عصيرة القبلية جنوب نابلس


قال مواطنون فلسطينيّون إنّ مستوطنين من "يتسهار" أضرموا النار، بعد منتصف ليلة الأربعاء-الخميس، في جرافة في أحد المحاجر الواقعة بين قريتي عصيرة القبلية وعوريف، جنوبي نابلس، وخطوا شعارات عنصرية، كما وحاولوا مهاجمة منازل المواطنين العزّل.

وأشار باحث لمنظمة "ييش دين" الإسرائيلية، أنّ المستوطنين كتبوا بالعبرية "الهدم يسبب للخراب"، وأن النيران تسببت بأضرار فادحة للجرافة.
وتعود ملكية الجرافج للمواطنين الفلسطينيين علي العيسى ومحمد حمدان وهما من عصيرة القبلية، وتشكل مصدر رزق لأسرتيهما.
ومن جانبه، أشار غسان دغلس، مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة الغربية، أنّ "أكثر من عشرين مستوطنا من مستوطنة يتسهار هاجموا منازل المواطنين في قرية عصيرة القبلية إلا أن المواطنين تصدوا لهم واجبروهم على التراجع حيث اندلعت مواجهات مع قوات الجيش الإسرائيلي التي أطلقت العشرات من قنابل الغاز المسيّل للدموع والقنابل الصوتية باتجاه المواطنين ومنازلهم".

هذا، ووصل الى موقع كل العرب، بيان صادر عن المتحدث باسم شرطة اسرائيل للاعلام العربي، جاء فيه: "تلقت الشرطة فجر اليوم بلاغ حول حرق جرافة ورش عبارات مسيئة في اللغة العبرية في قرية عوريف في منطقة يهودا والسامرة. قوات الشرطة والجيش الاسرائيلي تستعد للدخول الى المكان" بحسب البيان.

كلمات دلالية