أخبارNews & Politics

الجبهة الداخلية تقدم المساعدات لاستقبال الأضحى
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

قيادة الجبهة الداخلية تقدم المساعدات للبلدات العربية لاستقبال عيد الأضحى


تفقد أمس الإثنين،الميجر جنرال اوري جوردين، قائد قيادة الجبهة الداخلية، بعض القرى في منطقة المثلث برفقة قائد منطقة "دان" العقيد اريئيل بليتس، العقيد إيتمار غمليئيل وقائد منطقة الشارون. زار القائد عدة بلدات أصبحت "مدن حمراء"، من بينها الطيبة وقلنسوة.

وقد اجرى تقييما للوضع مع رؤساء السلطات ال محلية في موضوع الجاهزية لعيد الاضحى والانصياع لتعليمات وزارة الصحة لمواجهة جائحة كورونا.

وقد قال الميجر جنرال اوري جوردين، قائد قيادة الجبهة الداخلية، : "السلطة المحلية هي حجر الأساس. وهي تواجه المواطنين في الاحداث المركزية، وتدرك جيدا التحديات. وهي قادرة على تقليص عدد الاصابات. عندما تتجهز السلطة المحلية للطوارئ في الاوضاع الروتينية، فتعاملها سيكون أفضل في وقت الحقيقة".

وقد شدد قائد الجبهة الداخلية "بسبب الارتفاع في عدد الاصابات، من المهم أن يفهم المواطنون الخطورة الصحية، وعدم الاهمال، والعمل على تقليص التجمعات خاصة في الأعياد والمناسبات العائلية وفق التقييدات. على المواطنين أن يكونوا منصاعين ذاتيًّا وأن يدركوا أن تقليص عدد الاصابات بأيديهم".

خلال الزيارة أثنى الميجر جنرال على مساعدات الجمعيات التطوعية، وعلاقة السلطات المحلية مع الوزارات الحكومية، وبرامج زيادة الوعي التي تقيمها السلطات المحلية للسكان. وفي نهاية الزيارة تمنى لمندوبي السلطات عيد أضحى مبارك.

إقرا ايضا في هذا السياق: