فنانين

انفصال أنغام وأحمد إبراهيم - شائعة أم حقيقة؟
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

انفصال أنغام وأحمد إبراهيم يعيدهما للواجهة من جديد


عادت شائعة انفصال النجمة المصرية أنغام وزوجها الموزع الموسيقى أحمد إبراهيم بدأت لتطفو على السطح من جديد، بعد أن قرر الثنائي إلغاء متابعتهما لبعضهما عبر حساباتهما الرسمية على “إنستغرام”، والتي أثارت الكثير من التساؤلات حول حقيقة انفصالهما من عدمه، خاصة أن الثنائي لم يؤكدا أو ينفيا الانفصال حتى الآن، فبالرغم من إلغاء المتابعة إلا أن إبراهيم مازال محتفظاً بصورهما عبر حسابه الشخصي، بالإضافة إلى بعض المنشورات التي يتغزل فيها بالنجمة أنغام.

وكانت علاقة الثنائي قد شهدت خلافات في آذار (مارس) الماضي، بعد أن قرر أحمد إبراهيم، توجيه الشكر إلى زوجته الأولى ياسمين عيسى ويصفها بالعظيمة، وهو ما أثار ضجة كبيرة وتوقع الجمهور حدوث انفصال بينه وبين أنغام.

ومن ثم ألغى كل من أنغام وأحمد متابعته للآخر عبر إنستغرام، وخرج أحمد إبراهيم على السوشيال ليقول: “انفصلت عن أم أولادي بأبريل ورجعتها مايو 2019، لأنه من المستحيل أن أستغني عنهم مهما تعرضت لضغط حتى لو كلفني الأمر البعد وحتى لو اتخلعت من أي طرف يخيرني بينه وبين أولادي، هختار راحة أولادي”. واستكمل قائلاً: “مع حبي الكبير للطرف الغالي ده اللي ما زال “على ذمتي”.

وسرعان ما عادت علاقة الثنائي إلى طبيعتها وقررا الظهور فيما بعد في الكثير من المحافل والمهرجانات ونشر صورهما ليؤكدا أن الخلاف قد انتهى.

إقرا ايضا في هذا السياق: