فنانين

هيفاء تسجن حبيبها السابق محمد وزيري
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

هيفاء وهبي تسجن حبيبها مدير أعمالها السابق محمد وزيري وتعلّق: الحمد لله!

النيابة قررت حبس محمد وزيري 4 أيام على ذمة التحقيقات في البلاغات المقدمة ضده


قررت النيابة العامة في مصر حبس محمد وزيري مدير أعمال الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي السابق، في البلاغات المقدمة ضده من قبلها بتهمة الاستيلاء على أموالها والنصب عليها، بحسب ما ذكره محامي هيفاء، ياسر قنطوش.

وأضاف المحامي أنَّ النيابة قررت حبس محمد وزيري 4 أيام على ذمة التحقيقات في البلاغات المقدمة ضده. من جهتها، اكتفت هيفاء وهبي بعد انتشار خبر حبس الوزيري بالتعليق بكلمة “الحمدالله” في خاصية الستوري عبر صفحتها الرسمية بموقع “انستغرام”.

يشار إلى أنّ وهبي اتهمت مدير أعمالها محمد وزيري، بالتحصل على مبلغ 63 مليون جنيه دون وجه حق من ممتلكاتها بتوكيل عام، يتيح له التعامل في المبالغ المستحقة لها لدى المنتجين والقنوات الفضائية وبعض منظمى الحفلات، وحررت محضرًا يحمل رقم 17766 لسنة 2020 جنح قسم أول مدينة نصر، وتمَّ بعد ذلك تبادل الاتهامات بين هيفاء ومدير أعمالها “وزيري” وقام الأخير برفع دعوى إثبات زواج من الفنانة هيفاء وهبي. كما اتهمت النجمة اللبنانية مدير أعمالها السابق، بالاستيلاء على 5 وحدات مملوكة لها من ضمنهم الفيلا التي يسكنها في مجمع سكني بأكتوبر وشركة عقارات.

وكانت هيفاء وهبي تواجدت في مصر خلال اليومين الماضيين، وفي أول مواجهة بينها ومدير أعمالها محمد وزيري، استطاعت أن تثبت أمام نقيب الممثلين أشرف زكي، كذب وزيري فيما يخص أجرها عن فيلم “أشباح أوروبا”.

وكان وزيري قد ادعى في وقت سابق أن أجر هيفاء عن الفيلم هو مليون جنيه فقط، وفي أثناء الجلسة التي جمعتهما مع الدكتور أشرف زكي، اعترف وزيري أن أجر هيفاء المتفق عليه هو خمسة ملايين ونصف المليون جنيه، حيث أكد اثنان من فريق الفيلم، أن هيفاء حصلت أمام أعينهما على مليوني جنيه، ليتبقى لها في نهاية الأمر ثلاثة ملايين ونصف المليون جنيه، تعهد بدفعها لها.

إقرا ايضا في هذا السياق: