أخبارNews & Politics

د.حربجي: البدناء أكثر عرضة للإصابة بكورونا
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

د. ابراهيم حربجي محذرًا: البدناء أكثر عرضة للإصابة بفيروس الكورونا


أصدر المكتب الناطق بلسان وزارة الصحة حول موضوع الكورونا للإعلام العربي البيان التالي: حذّر الدكتور إبراهيم حربجي، مدير مستشفى العائلة المقدسة في الناصرة، من مخاطر إصابة الأشخاص الذين يعانون من السمنة الزائدة بفيروس الكورونا واصفا السمنة بأنها ليست فقط حالة مرضية، وانما المسبب الرئيسي للعديد من الأمراض. وعن علاقة السمنة الزائدة بفيروس الكورونا، قال د. حربجي: "الكثير من الأبحاث تؤكد أن تراكم الدهون في الجسم من شأنه أن يخفض مستوى مناعة الأجسام. معظم الأشخاص البدناء يعانون من امراض في الخلفية كالسكري وضغط الدم وامراض القلب وآلام المفاصل، وهذه الأمراض أيضا من شأنها أن تضعف جهاز المناعة وتعرضهم للإصابة بالفيروس أكثر من سواهم.
ووصف د. حربجي السمنة الزائدة بأنها مرض قد يصيب الكثيرين، وهي ظاهرة شائعة بكثرة نتيجة الغذاء غير السليم، حيث تضعف السمنة المناعة وتجعل الشخص البدين عرضة للأمراض المزمنة أكثر من غيره وبالتالي يكون تعرضه لفيروس كورونا أكثر خطرا وأكثر تعقيدا.
وأضاف أن على هؤلاء الأشخاص أن يقوا أنفسهم من الإصابة بالفيروس من خلال اتباع التعليمات أدناه:
1. الالتزام بتعليمات وزارة الصحة، بالحفاظ على تباعد اجتماعي.
2.الامتناع عن المشاركة في الأعراس والحفلات وحتى التواجد في المطاعم المغلقة.
3.الحرص على وضع الكمامة طوال الوقت بعد ان ثبت بأن للكمامة أهمية قصوى في حماية الشخص نفسه والمحيطين به من الإصابة.
4.النظافة وغسل اليدين باستمرار. على هؤلاء الأشخاص الانتباه لهذه الأمور أكثر من غيرهم.
5.ضرورة اتباع حمية غذائية تكفل لهم خفض أوزانهم وبالتالي تحسين جهاز المناعة لديهم.
6. من لا يستطيع اتباع حمية غذائية أنصحه بإجراء عملية جراحية تكفل له تقليل الوزن وبالتالي تقوية مناعة الجسم.
ودعا د. حربجي عامة المحتفلين بعيد الأضحى المبارك الى استغلال عطلة العيد للراحة في البيت والامتناع عن الزيارات العائلية، وخاصة الأشخاص الذين يعانون من السمنة الزائدة، وأن يمتنعوا عن زيارة المسنين وتمنى للجميع أن يمر عليهم العيد بسلام من بعيد.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
د.حربجي كورونا إصابة