أخبارNews & Politics

إدانة وسام طه من كابول بقتل يوسف غطاس
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

حيفا| إدانة وسام طه بقتل جاره يوسف غطاس عمدًا على خلفية دين بقيمة بضعة آلاف الشواقل


أدان قضاة المحكمة المركزية في حيفا بالإجماع الشاب وسام طه (في الأربعينات من العمر) من كابول في الأصل ويسكن في حيفا، بقتل جاره يوسف غطاس عمدًا. والجدير ذكره أنّ جريمة قتل المرحوم يوسف غطاس (39 عامًا بوفاته) من سكان حيفا كانت قد وقعت في شهر تشرين ثاني/ نوفمبر 2017، وكان المرحوم قد لقي حتفه متأثرًا بإصابته البالغة التي تعرّض لها جراء إطلاق رصاص في مدينة حيفا قرب شاطئ البحر "شكمونا".


المتهم في المحكمة - أرشيف

هذا، ووفقًا للائحة الإتهام التي وُجهت لوسام طه، فإنّ خلفية جريمة القتل تعود إلى "دين"، حيث أشارت اللائحة إلى أنّ "علاقة جيرة وصداقة ربطت المرحوم والمتهم، حيث كانا يسكنان في نفس البناية بمدينة حيفا، إلا أنه في الفترة التي وقعت فيها جريمة القتل (يم 15.11.2017)، نشب شجار بين الاثنين على خلفية دين ماليّ بقيمة آلاف الشواقل والذي تديّنه المتهم من المرحوم، وقام الأخير بمطالبته به"، بحسب ما ورد في لائحة الإتهام.

ويستدل من لائحة الاتهام أنه يوم "15.11.17 وخلال ساعات المساء خرج المتهم من منزله متوجهًا الى بقالة في الحي الذي يسكنه في حيفا وهناك التقى مع المغدور صدفة وخلال الحديث بينهما طلب المرحوم من المتهم أن يسدد له دينه وذلك بعد أن تطور في نفس اليوم بينهما نزاع على خلفية هذا الدين. وبعد انتهاء الحديث بينهما وعودتهما الى البناية السكينة دخل المتهم الى سيارته التي كان بها السلاح ومن ثم لحقه المرحوم حتى وصلا الى موقف في شاطئ شكمونة وبعد أن ركنا سيارتيهما اقترب المتهم من المرحوم واطلق عليه النار وكانت طلقة واحدة وبعد ان اقترب المجني عليه من المتهم وحدث احتكاك بينهما اطلق المتهم رصاصة اخرى من مسافة قريبة ادت الى سقوطه ارضا ، ومن ثم هرب المتهم من المكان وعاد الى بيته وأخذ معه ملابس اضافية متوجهًا الى منزل اقرباء زوجته في القدس وهناك قضى ليلته وفي اليوم التالي بدّل ملابسه التي نفذ بها الجريمة عند الاقرباء وعاد الى حيفا وطلب من اقربائه القاء الملابس بهدف اخفاء الادلة"، وفقا للبيان.


المرحوم يوسف غطاس 

إقرا ايضا في هذا السياق: