أخبارNews & Politics

رهط: تخريج 39 امرأة انهن الصف الثاني عشر
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

المركز الجماهيري رهط يحتفل بتخريج 39 امرأة انهن الصف الثاني عشر في مدرسة الاستكمال


وصل الى موقع كل العرب بيان عممت الناطقة الاعلامية للمجتمع العربي بشركة المراكز الجماهيرية الكاتبة الصحافية رانية مرجية، وجاء ما يلي:" احتفل المركز الجماهيري رهط وزارة التربية والتعليم بتخريج فوج جديد يضم 39 امرأة انهن الصف الثاني عشر في مدرسة الاستكمال. هذا البرنامج بتمويل وزارة التربية والتعليم ومشغل بواسطة شركة المراكز الجماهيرية ".


حيث شارك في الاحتفال، مسؤول ملف التربية والتعليم والمركز الجماهيري، السيد فيصل الهزيل، وعضو البلدية، سليمان العتايقة، ومدير قسم التربية والتعليم، الدكتور علي الهزيل، وفؤاد الزيادنة، مدير المركز الجماهيري، والسيدة يهوديت جيجي، مفتشة مدارس الاستكمال في وزارة المعارف في لواء الجنوب، ووردة القريناوي، مديرة مدرسة الاستكمال في المركز الجماهيري رهط.
واضاف البيان:" حيث تخلل الاحتفال كلمات ترحيبية، وفقرات ترفيهية، وتوزيع شهادات انهاء صف ثاني عشر.
السيد فيصل الهزيل، مسؤول ملف التربية والتعليم والمركز الجماهيري، قال: "نحن فخورين بهذا الإنجاز العظيم، ان طلب العلم لا يتوقف عند جيل معين، هؤلاء النساء الذين حرموا التعليم في الصغر، يتحدن اليوم الظروف من أجل اكمال مسيرتهن التعليمية والسير نحو التعليم الاكاديمي".
وأضاف فيصل الهزيل: "نشكر إدارة المركز الجماهيري رهط ومديرة مدرسة الاستكمال وطاقم العاملين على مجهودهم الرائع خلال هذه السنوات في نشر رسالة العلم، فأن اعظم الرسائل التي ممكن أن يؤديها المرء هي رسالة التعليم خاصة لأمهاتنا ونساءنا".
الدكتور علي الهزيل، مدير قسم المعارف، قال: "احتفالنا اليوم هو أكبر وأهم احتفال نشارك فيه، هذه الكوكبة الجديدة من النساء اللواتي نحتفل بهن اليوم، استطاعن من خلال مدرسة الاستكمال تحقيق احلامهن في اكمال الدراسة الأساسية والتعلم، يستمر المرء بالتعلم حتى اخر حياته".
وأضاف الدكتور علي: "هؤلاء النساء التي نرى اليوم كلا منهن تحمل معاناة منذ الصغر فيما يتعلق بالدراسة، فمنهن من حرمن التعليم، ومنهن لم يجدن الدعم، واليوم هن أمهات بحاجة ماسة الى استكمال دراستهن من أجل مساعدة أبناءهن والتقدم في المجتمع، ال حياة الأكاديمية أمامكن، لا تتوقن هنا، فمشوار الميل يبدأ بخطوة"".
واختتم البيان:" فؤاد الزيادنة، مدير المركز الجماهيري، ألقى كلمة قال فيها: "تبقى قصص النجاح التي تولد من رحم المعاناة اكثرها فرحا وفخرا وجمالا، قصصا تروي حكايات معاناة اللواتي حرمن من حق التعليم في الصغر. اليوم، خرجنا 39 امرأة، بل خرجنا 39 أما ليشقوا طريقهم نحو الأكاديمية وذلك من خلال مدرسة الاستكمال في المركز الجماهيري رهط".
وأضاف الزيادنة: "كلنا فخر واعتزاز بشقائق النعمان اللواتي اجتهدن رغم كل الظروف المحيطة من أجل استكمال دراستهن الأساسية حتى الصف الثاني عشر. نتمنى لكن كل التوفيق والنجاح، وندعوكن للاستمرار في طلب العلم.. نحو أبواب الاكاديمية ان شاء الله"". الى هنا ما ورد في البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق: