أخبارNews & Politics

إدانة شابين من كفرمندا بالتسبب بوفاة شابة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

إدانة بالغ وقاصر من كفرمندا بالتسبب بوفاة شابة من كريات بيالك عام 2019



أصدرت محكمة لواء حيفا الحكم، ووفقا لطلب النيابة العامة، ضد شابين - أبناء عم من كفر مندا، اللذين تسببا في وقوع حادث طرق قاتل أثناء محاولتهما الفرار من سيارة شرطة على شارع رقم 79 قرب مفرق هموفيل، يوم 19.07.2019.

هذا، وقد اعترف المتهمين وأدينا بإرتكاب الحادث والتسبب ب وفاة الشابة (ايدا كرامر 23 عامًا) من كريات بياليك، وإحداث الفوضى وإرتكاب جرائم أخرى.


صورة من مكان الحادث- تصوير: نجمة داوود الحمراء 

يُذكر أنه في يوم 11.08.2019، قدمّت النيابى العامة للمحكمة، لائحة إتهام ضد متهمين (بالغ وفتى قاصر)، تنسب لهما تهمة إرتكاب جرائم عدة، ومنها، التسبب بالقتل، ومنه تبين أنّ في يوم 18.07.2019 وبدءًا من الساعة 23:30 وحتى الساعة 04:45 تواجد المتهمان في ملهي ليلي في كريات حاييم، وتناولا المشروبات الكحولية. وبعد خروجهما من الملهى الليلي إلتقى المتهمين بأصدقائهما في حرش كريات آتا، وتواصل أحد المتهمين ومن خلال إتصال هاتفي مع الضحية، وقاد بعد عدة دقائق، حتى وصل نيشر، على الرغم من تناوله المشروبات الكحولية، وهناك إلتقى الضحية وعادا سوية الى الحرش.

كما وتبين أنه أثناء إقامتهم في الحرش، استمروا بتناول المشروبات الكحولية، وحوالي الساعة 8:40، طلبت الضحية من المتهم 1 بنقلها إلى منزلها. بعد ذلك بوقت قصير، دخل المتهمان مع الضحية الى السيارة وجلس المتهم 2 (القاصر) بهدف على كرسي السائق لقيادة السيارة، على الرغم من أنه لم يكن بحوزته رخصة لقيادة السيارة، وبموافقة المتهم 1 (البالغ) (صاحب السيارة) الذي يعلم أنه غير مخول بالقيادة.
أثناء سفرهم، لاحظ المتهمين بتواجد رجال الشرطة، الذين بدورهم قاموا بالإيعاز لهم بالتوقف على جانب الطريق، وامتثل المتهم 2 (القاصر) لتعليمات الشرطة وأوقف السيارة على جانب الطريق، ولكن بعد فترة، بدأ المتهمين بقيادة السيارة بسرعة فائقة وفرا هاربين من المكان. هذا، وخلال القيادة المتهورة ومحاولة الهرب من رجال الشرطة، وفي وقت المطاردة بدأ المتهم بتجاوز ال سيارات بشكل متهوّر مشكلا خطرًا على حياة مُستخدمي الطريق، وطارت السيارة في الهواء وإنقلبت داخل حقل قريب، وتم إقرار وفاة الضحية في المكان متأثرة بجراحها البالغة، وبعد دقائق من وقوع الحادث، وبعملهما أنّ الشابة (الضحية) قد أصيبت، فر المتهمان هاربين من المكان.

كلمات دلالية