أخبارNews & Politics

باقة| أبو حسين: على السلطات المحلية تحمل مسؤولية الجريمة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

رجل الأعمال جلال أبو حسين: رؤساء السلطات المحلية يتحمّلون مسؤولية تفشي الجريمة أيضًا!


تطرق رجل الأعمال جلال ابو حسين من مدينة باقة الغربية إلى جريمة القتل الأخيرة في المدينة، مطالبا بالعمل على وضع حد لهذه الظاهرة الخطيرة والمستشرية، كما حمّل رؤساء السلطات ال محلية والقيادات الأخرى المسؤولية لعدم التحرك. وقال جلال أبو حسين:"لا يمكنني أن أفهم سهولة استلال السلاح في مجتمعنا واستخدامه، أقول ان كل من يحمل السلاح يجب ان يعالج بالصورة الأشد وانزال اقسى العقوبة عليه، وان يكون منبوذا في المجتمع".


رجل الأعمال جلال ابو حسين 

وأشار إلى أنّ "العنف والجريمة يتفشيان في مجتمعنا وسط صمت قيادتنا. فلم تمر ساعات قليلة بعد اجراء هدنة في جت، سمعنا عن قتيل في باقة، وهذا يدل على طول ذراع الجريمة، وان المجرمين لديهم المأمن من الشرطة والمجتمع".

وشدد ابو حسين على أنّ "المجتمع يجب أن لا يتعامل مع المجرمين، وان يقول للمجرم انت مجرم، وهذه اول خطوة للمسؤولية الاجتماعية، صحيح أنّ الشرطة مقصرة وتتقاعس بتأدية دورها ولكن أين دورنا؟".

وختم بالقول:"باقة مدينة معروفة بالتسامح والتآخي وبنسبة عنف قليلة، شكّلنا افضل نموذج بالإنتخابات الأخيرة، لكل البلدات العربية، واستطتعنا ان نخمد لهيب ال انتخابات واجواء العنف المصحوبة به، وتداركنا كل الأحداث العنيفة والمشاحنات، وهذه مسؤولية يجب على المسؤولين اتخاذها، رأينا بكفرمندا وطرعان كيف وصلت الانتخابات الى حد الاصابات والقتل"، كما قال.

إقرا ايضا في هذا السياق: