السلطات المحلية

بلديّة طمرة تواجه مخطّطات تستهدف أراضي المدينة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

بلديّة طمرة تؤكد: سنُواجه كُلّ المخطّطات القطرية الّتي تستهدفُ أراضي أهلنا في طمرة

وصلت لإدارة بلديّة طمرة معلومات حول بعض المخطّطات القطريّة الّتي تمرُّ في أراضي طمرة


أكّدت بلدية طمرة في بيان لها أنّها "تدرس وتبحث في المخطّطات القطريّة الّتي تستهدفُ أراضي المدينة"، مؤكدة أنّها "نجحت في السّابق بصدّ مُخطّط الغاز الّذي هدَّدَ أراضي طمرة، مُخطّط شارع 6 والكسّارات في سهول طمرة، وسنُواجه كُلّ المخطّطات الأخرى".


رئيس بلدية طمرة د. سهيل ذياب

وأوضحت بلديّة طمرة في بيانها أنّها "تجمعُ في هذه الأيّام المعلومات حول المخطّطات القطريّة الّتي تستهدفُ أراضي أهلنا في طمرة، وتستعدُّ لتنظيم الأهالي لمواجهة المخطّطات ومساعدتهم للحفاظ على حقوقهم. وصلت لإدارة بلديّة طمرة معلومات حول بعض المخطّطات القطريّة الّتي تمرُّ في أراضي طمرة، وقد بدأت البلديّة بالاستعداد المهنيّ لتوفير المعلومات لسكّان أصحاب الأراضي حول هذه المخطّطات، وقد عُقدت جلسة أوليّة مع د. حنّا سويد في الموضوع، وستلحقُها جلسات أخرى؛ جزء من هذه الجلسات سيكون مع أصحاب الأراضي المتضرّرين.  في هذه المرحلة تُعدُّ البلديّة قائمة بأصحاب الأراضي المتضرّرين لإعلامهم بذلك".
وأضاف البيان:"يجب التّأكيد على أنّه بالإضافة للعمل الجماعيّ الّذي تدعمُهُ البلديّة، هناك إمكانيّة وأهميّة بأن يقوم كلّ متضرّرٍ بفحص وضعيّة أرضه ومدى الضّرر الّذي سيلحقُ بها، والاستعداد لمواجهة الخطر على أرضه.
سنقُوم بنشر معلوماتٍ مفصّلةٍ قريبًا حول القسائم المتضرّرة لإيصال المعلومات للجمهور. أبوابنا مفتوحةٌ، نعملُ من أجلكم ونُناضل لحمايتكم وأرضكم. وسنستمرُّ بالعمل من أجل الحفاظ على أراضي الطّمراويّين، ومواجهة كلّ مخطّطٍ سيضرُّ بالطّمراويّين"، وفقًا للبيان.

الصور المرفقة من بلدية طمرة

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
طمرة بلديّة طمرة