ستار اكاديمي

تطورات في الاكاديمية بعد التسميات
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

تطورات الاكاديمية بعد التسميات

إنتقام كارلو و أحمد من الصبايا !
بينما كان كل من كارلو و أحمد يتمرنان على أغنياتهما بدأت الطالبة شذا إزعاجهما عندها لم يتحمل الشابان هذا الامر و توجها بسرعة إليها وحاولا إلتقاطها لأنها حاولت الهرب منهما ومن ثمّ إنضمّ إلى هذه المجموعة كل من شروق و تينا لأنهما كانتا أيضاً مصدر إزعاج و لكن الشابان تغلبا عليهن جميعاً.


من ماذا تشكو الطالبة إيمان؟

خلال صف التعبير المسرحي مع الأستاذ غبريال يميّن ، عبّرت الطالبة إيمان مولابي عمّا في داخلها فقد تحدثت أمام جميع الطلاب و بوجود غبريال أيضاً أنها قد تحطمت من الداخل عندما شرح لها الأساتذة سبب إختيارها بين النومينييز وأخبروها أنها تراجعت و بأنها ضعيفة فكانت تفضل لو طلبوا منها أن تتقدم لكي تصل عندها تدخل غبريال موضحاً أن الأساتذة جميعاً يحبونها و يريدون مصلحتها لذلك قالوا لها كل هذا لكي تشعر بالمسؤولية وتتقدم لكنّ الطالبة إيمان لم تفهم ما قصدوه الأساتذة وبقيت من حينها حزينة جداً.


بمن إتصلت الطالبة أمل؟
طلبت الطالبة أمل لمباري من زميلها أحمد داوود إذا بإستطاعتها أن تتصل بوالدته لأنها تّود التكلم معها. عندها توجها إلى غرفة الإتصالات و تكلم أحمد أولاً مع والدته و أخبرها أن أمل تريد التحدث معها لكي تخبرها شيء ولكن ما لبست أن ألقت التحية عليها  حتى إنتهت مدّة الإتصال  و إضطرت أمل إلى إقفال الخط. فيبقى السؤال ما الموضوع الذي كانت أمل توّد أن تتحدث فيه مع أم أحمد؟  


مقطوعة خاصة لسالي!

بينما كان معظم الطلاب مجتمعين في غرفة الجلوس ، قدّم الطالب أحمد داوود مقطوعة خاصة بزميلته سالي أحمد من كلماته و ألحانه ففرحت هذه الأخيرة وراحت بدورها تغني لأحمد فألفّا بذلك ثنائي رائع أكملا سهرتهما و هما يغنيان . 
   
 
علي، إيمان وشروق نوميني في الأسبوع الخامس
الأسبوع.
علي السعد من السعودية ، إيمان ملبي من المغرب، وشروق أحمد من البحرين هم النومينيز لهذا الأسبوع.
مساء الثلاثاء تم تبليغ الطلاب الثلاثة، وهم بالتأكيد يتوقعون من الجمهور المتحمس لكل واحد منهم أن يصوت ويدعم ممثله المفضل. وانطلقت عملية الإنقاذ منذ لحظة الإعلان عن الأسماء . من هو الطالب الذي سينقذه الجمهور ؟ ومن سيختار الزملاء ليبقى في الأكاديمية مساء الجمعة؟

علي من ااسعودية- ايمان من المغرب- شروق من البحرين
ساعات معدودة تفصلنا عن لحظات جديدة من الوداع ، واللحظات المرفقة بالفرح والفن الراقي والحماسة وأيضا التفاعل مع ضيوف هذا البرايم. أنغام، ماجد المهندس والفرسان الأربعة سيحيون السهرة بمشاركة المواهب الشابة من الأكاديمية.



فمن برايكم سيكون الطالب الذي سيغادر هذا المساء؟

كلمات دلالية