أخبارNews & Politics

عودة دورات المراكز الجماهيرية
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

عودة دورات المراكز الجماهيرية واستمرارية الدورات في عطلة الصيف


عممت الناطقة الإعلامية للمجتمع العربي بشركة المراكز الجماهيرية الكاتبة الصحفية رانية مرجية البيان التالي:"تعود دورات المراكز الجماهيرية التي تديرها شركة المراكز الجماهيرية في جميع أنحاء البلاد إلى العمل ، خاضعة لتعليمات وزارة الصحة ، على الرغم ان في سنوات سابقة كانت الدروات ، تنتهي في نهاية يونيو ، وتابعت مرجية خلال بيانها مؤكدة بعد ان توجه أهالي معظم المراكز الجماهيرية قررت شركة المراكز الجماهيرية تمديد الدورات حتى يوليو وفي بعض الحالات حتى أوائل أغسطس. وذلك من أجل التعويض عن فترة أزمة كورونا التي لم يستمتع فيها الأطفال بساعات الاثراء ووقت الفراغ ، وستنشر المراكز الجماهيرية في المدن والقرى في البلاد فترات وتكاليف دورات الإثراء والترفيه والرياضة".


وزاد البيان:"آفي ورزمان ، رئيس مجلس إدارة شركة المراكز الجماهيرية قال" اسعدنا جدا واثلج صدرنا أن المراكز الجماهيرية عادت إلى العمل ، على الرغم من أن الصيف الحالي سيكون مختلفًا بشكل أساسي. منوها بأن العديد من العائلات تواجه تحديات اقتصادية ، وستحصل على إجازات عائلية أقل ، وسفر أقل ورحلات طيران اقل ، وسيقضي الآباء والأطفال وقتًا أكثر هذا الصيف. في بلدهم وبمجتمعهم. مثلما كان بفترة الكورونا إذ قاموا الشباب والعائلات والبالغين الذين شاركوا في برامج التطوع التي تديرها المراكز الجماهيرية وساعدوا المجتمع بأسره ، والمعزولين ، والمسنين ، وذوي الاحتياجات الخاصة ، فإن المراكز الجماهيرية بشركتنا ستحاول الآن تلبية احتياجاتهم بالدورات والأنشطة خلال الصيف ".

وأنهت الناطقة الإعلامية للمجتمع العربي بشركة المراكز الجماهيرية الكاتبة الصحفية رانية مرجية بياناها مؤكدة:"تدير شركة المراكز الجماهيرية أطرًا تعليمية تكميلية ، ومراكز رعاية نهارية ، ، وبرامج للشباب والشبيبة ولمجموعات سكانية بخطر ، إلى جانب الأقسام التي تديرها المراكز الجماهيرية في جميع أنحاء البلاد. في المجتمع. مضيفة أن من خلال هذه الأنشطة ، وخاصة الدورات ، تشارك الأطفال والشباب في ال حياة المجتمعية وتقرب العائلات من مركز الجماهيري وتشجعهم في للمساهمة للأنشطة المجتمعية. للحصول على توضيحات حول موضوع الدورات ، اتصل بالمركز الجماهيري الموجود في قريتك او مدينتك"، إلى هنا البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق: