أخبارNews & Politics

عدنان شحادة يتبرع بالنخاع العظمي لمصابة بالسرطان
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مؤثر: قاسم عدنان شحادة من مجد الكروم يتبرع بالنخاع العظمي لشابة لا يعرفها لينقذ حياتها من السرطان

قبل شهر تقريباً تلقى قاسم هاتفاً من بنك الدم القطري يبلغونه بأن فصيلة النخاع العظمي له مطابقة لشابة تبلغ من العمر 33 عاماً وتعاني من مرض السرطان وهي بحاجة ماسة لمتبرع


قبل تسعة اعوام تقريباً تجند اهالي مجد الكروم للتبرع بالنخاع العظمي من اجل انقاذ الطفلة ملك كيوان،  ومن بين المتبرعين حينها كان الشاب قاسم سعيد عدنان / شحادة ليدخل اسمه وتفاصيله ونوعية النخاع العظمي له في سجل المتبرعين القطري.
وقبل شهر تقريباً تلقى قاسم هاتفاً من بنك الدم القطري يبلغونه بأن فصيلة النخاع العظمي له مطابقة لشابة تبلغ من العمر 33 عاماً وتعاني من مرض السرطان وهي بحاجة ماسة لمتبرع، وان تكون فيصلة الدم والنخاع العظمي مطابقة لفصيلة ونخاع دمها وهذا ما هو متوفر لدى قاسم عدنان من مجد الكروم . قاسم لم يتردد بالتجند من اجل انقاذ هذه الفتاة التي لا يعرف هويتها بتاتاً، حيث تم اجراء فحوصات دم له من جديد للتاكد من التطابق وانه معافى .وفي بداية الاسبوع وصلت النتائج التي تأكد انه الانسب للتبرع لهذه الفتاة من اجل انقاذ حياتها .


قاسم سعيد عدنان/ شحادة 

قاسم لبى الدعوة وتم تعيين موعد له للتبرع يوم أمس الاثنين (1/6/2020) حيث تلقى حقن لتحفيز النخاع العظمي وابدى استعداده ورغبته بالتبرع بما هو مطلوب من اجل انقاذ الفتاة . وبالفعل قام قاسم بالتبرع بالوجبة الاولى، على ان يقوم بالتبرع بوجبات اخرى حسب الطلب ووفق الشروطات الطبية مستقبلاً ايضاً .
بقي ان نقول لقاسم ان بذور الخير والعطاء المغروسة في شخصه تدل على عطاءه وانسانية فهنيئاً لك ومجد الكروم فخورة بك وبامثالك .

إقرا ايضا في هذا السياق: