أخبارNews & Politics

علاء برقان من جبل الكبّر يهدم منزله بنفسه
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مآسٍ في القدس: علاء برقان من جبل المكبّر يهدم منزله بنفسه والسلطات تهدم 6 محلات تجارية آخرى

المواطن علاء برقان من حي جبل المكبر اضطر خلال ساعات الليل بهدم بيته بنفسه، ذلك بعد قرار حكومي بحجة البناء غير المرخص


تستمر معاناة سكان القدس من سياسة هدم البيوت وتشريد العائلات دون أي تحرك أو حلول، فقد تمّ هدم اكثر من 120 بيتًا في الأشهر الأخيرة، واضطر عدد كبير من المواطنين للسكن في في بيوت مستأجرة في ظل ظروفهم الإقتصادية والإجتماعية الصعبة.

المواطن علاء برقان من حي جبل المكبر اضطر خلال ساعات الليل بهدم بيته بنفسه، ذلك بعد قرار حكومي بحجة البناء غير المرخص، وقد هددته السلطات أنّه "في حال لم يهدم بيته فسوف تأتي القوات لهدمه وسيتكفل بتكاليف الهدم التي قد تصلل الى اكثر من 100 الف شيقل".
حالة من التذمر والإستياء من هذه السياسة سادت في أوساط السكان، ووصفوها "بانها ظالمة وتهدف الى التضييق على السكان والإستيلاء على بيوتهم".

هدم 6 متاجر قيد الإنشاء في "جبل المكبر" بالقدس
وفي سياق متصل،  هدمت السلطات الإسرائيلية اليوم الثلاثاء، 6 محلات تجارية قيد الإنشاء في "حي الصلعة" من قرية جبل المكبر أيضًا، تعود للمواطن محمد إبراهيم زعاترة. وأفاد المواطن زعاترة، أن "جرافتين تابعتين لبلدية القدس ترافقها قوات من الشرطة، هدمت محلات له قيد الإنشاء، بلغت مساحتها 250 مترا مربعا، بحجة عدم الترخيص، مشيرًا أنه تم البدء ببنائها منذ نحو شهرين"، بحسب أقواله.

إقرا ايضا في هذا السياق: