أخبارNews & Politics

عائلة القراعين: نشك بمصدر الرصاصة التي قتلت رفيف!
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

عائلة القراعين: قد يكون مصدر الرصاصة التي قتلت رفيف من معسكر الجيش - الشرطة: التحقيق جارٍ

وديع القراعين قريب العائلة:

امل ان تتوصل الشرطة لمصدر الرصاصة، فحتى هذا اليوم لا نعرف من اين مصدرها اذا كان من معسكر الجيش او اي مكان اخر


حالة من الحزن والألم تسود حي العيساوية بالقدس، بعد أن اقر الطاقم الطبي في مستشفى هداسا عين كارم وفاة الطفلة رفيف القراعين البالغة من العمر 4 سنوات، والتي كانت قد أصيبت قبل ايام برصاصة طائشة في رأسها عندما كانت تلعب على سطح المنزل بعد الإفطار الرمضاني.


الطفلة المرحوم رفيف القراعين

وديع القراعين قريب العائلة قال:" طوال الوقت كنا نصلي ونتضرع بالدعاء الى الله سبحانه وتعالى من اجل شفاء الطفلة رفيف، لكن النهاية كانت مؤلمة، فقد تلقينا خبر وفاتها كالصاعقة. العائلة والأقارب لم يتركوا اروقة المستشفى منذ نقل الطفلة، وفي كل يوم انتظرنا الاخبار السارة عن حالتها، لكن النتيجة كانت عكسية ومحزنة للغاية".

واضاف: "امل ان تتوصل الشرطة لمصدر الرصاصة، فحتى هذا اليوم لا نعرف من اين مصدرها اذا كان من معسكر الجيش او اي مكان اخر".

اقرباء اخرون قالوا :"الطفلة الضحية دائما كانت تلعب على سطح المنزل، ولم يحصل مثل هذا الحادث من قبل. رفيف اصيبت قبل عيد الفطر بأيام قليلة، وكانت تنتظر الإحتفال بالعيد وتحدثت عن المناسبة دقائق قبل اصابتها، وبعدها نقلت الى المستشفى واليوم فارقت ال حياة ، لتنقلب الفرحة الى مأساة وحزن".

واضافوا:"هناك شكوك بان مصدر الرصاصة من معسكر الجيش، ونطالب بأن تسعى الشرطة بجدية كي تصل للتحقيقات والنتائجالنهائية، فاذا لم نر اي تقدم فان هذه الحوادث سوف تتكرر وسيقع المزيد من الضحايا، لذلك لا مكان للإستهتار".

من جانبها اكذت الشرطة "بان التحقيقات ما زالت جارية وتفحص كل الإتجاهات".

إقرا ايضا في هذا السياق: