أخبارNews & Politics

ديرحنا: إتهام شاب بتهديد صديقته السابقة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

سأحرقك وأحرق من يقترب منك.. أنت لي! - إتهام شاب من ديرحنا بتهديد صديقته التي تركته بالقتل

قدّمت وحدة الدعاوى القضائية التابعة لشرطة إسرائيل لائحة إتهام ضدّ شاب (24 عامًا) من ديرحنا بتهديد شابة (20 عامًا)

جاء في بيان الشرطة:

المتهم ارسل رسائل تهديد نصيّة لهاتف الشابة، ومن ضمنها:"سأحرق من يقترب منك.. أنت لي"، "ردي احسنلك.. اذا ما رديتي رح أوصل على بيتكو.. رح أخرب كل شي ونهاية أخوك رح توجعك".

اتصل المتهم على الهاتف الأرضي بمنزل الضحية وقام بتهديدها مجددا بحضور والدتها وقال:"سأقتلك ابنتك اذا لم أتزوجها، وستخسرين أولادك


قدّمت وحدة الدعاوى القضائية التابعة لشرطة إسرائيل لائحة إتهام ضدّ شاب (24 عامًا) من ديرحنا بتهديد شابة (20 عامًا) والتي كانت صديقته وطلبت انهاء العلاقة بينهما، وبحسب الشرطة فإنّ الشاب المتهم وجّه تهديدات بالقتل للشابة في حال لم تتزوجه!. وذكرت الشرطة في بيانها أنّها أرفقت لائحة الاتهام بطلب لتمديد اعتقال المتهم الى حين الانتهاء من كافة الاجراءات القانونية ضدّه، بحسب الشرطة.

ووفقًا لما أوردته الشرطة في بيانها حول تفاصيل القضية، فإنّ:"بلاغا وصل الى مركز الشرطة قبل نحو أسبوعين (02.05.20) حول قيام شاب (24 عامًا) من ديرحنا بتهديد شابة (20 عامًا) والتي كانت صديقته وطلبت إتهاء العلاقة بينهما، وعليه باشرت الشرطة تحقيقاتها وجمع الأدلة.
هذا، وتبيّن من التحقيقات أنّ المتهم والضحية المشتكية كانا على علاقة لأشهر عدّة حتى طلبت الشابة من المتهم انهاء العلاقة بينهما. وبعد أسابيع من هذا الطلب، بدأ المتهم بارسال رسائل تهديد نصيّة لهاتف الشابة، ومن ضمنها:"سأحرق من يقترب منك.. أنت لي"، "ردي..انا جاي..بدي أحرقك..ردي"، "ردي احسنلك.. اذا ما رديتي رح أوصل على بيتكو.. رح أخرب كل شي ونهاية أخوك رح توجعك"، كما ورد في بيان الشرطة. 

وأوضحت الشرطة في بيانها أنّ:"الضحية في نفس اليوم سافرت بسيارتها ولاحظت أن المتهم يلاحقها بسيارته، وقد قررت التوجه لمنزل أخته لتتحدث معها بالموضوع. وعندما وصلت تبعها المتهم ودار بينهما نقاش حاد وعلت أصواتهما وخلاله طلب المتهم من الضحية أن يرى هاتفها الننقّال ليتأكد من أنها ليست على علاقة برجل آخر، لكنها رفضت وأمسكت هاتها بيديها بقوة، إلا أنّ المتهم أخذه منها بالقوة وأسقطها أرضًا وهي بدورها طلبت منها مرارًا أن يكف عمّا يفعل ويعيد لها هاتفها الا أنّه هاجمها مجددًا وأمسكها باحكام ولم يتركها الا بعد تدخل أخته. لاحقًا، قال المتهم للضحية أنه سيعيد لها هاتفها فقط اذا وافقت على الاستمرار بعلاقتهما وعندما غادرت الضحية المكان قال لها أنه سيقتلها اذا تركته وارتبطت بشخص آخر.
مع عودة الضحية الى منزله أبلغت شقيقها بما حصل، فقام الاخير بالاتصال بالمتهم من أجل ان يستعيد هاتف شقيقته لكنه (المتهم) هدد شقيقها أيضًا قائلا "رح أقتلك.. كلها رصاصة".
لاحقًا، اتصل المتهم على الهاتف الأرضي بمنزل الضحية وقام بتهديدها مجددا بحضور والدتها وقال:"سأقتلك ابنتك اذا لم أتزوجها، وستخسرين أولادك"، كما ورد من الشرطة.

واختتمت الشرطة بيانها أنّه:"في أعقاب كل الأحداث المذكورة سابقا ومع تقدم التحقيقات، اصدرت محكمة الصلح في الكريوت أمر منع تعرّض ضد المتهم وبموجبه يحظر عليه التواصل بأي شكل مع الضحية، لكنه خرق الأمر واستمر بتهديدها بقتلها وقتل شقيقها، ومع استلام بلاغ بهذا الشأن، تمّ اعتقال المتهم (26 عاما - ديرحنا) وتم تمديد اعتقاله مرارا، الى أن قدمت ضده لائحة الاتهام وتنسب له فيها تهم: التهديد وخرق أمر محكمة وتشويش المسار القضائي بمحكمة الصلح في عكا"، وفقا لبيان الشرطة. 

إقرا ايضا في هذا السياق:

نابلس: وفاة الضحية الثالثة لشجار حوارة المأساوي