صحةHealth

للتخلص من الصداع في رمضان.. تابعي معنا
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
23

حيفا
سماء صافية
23

ام الفحم
سماء صافية
23

القدس
سماء صافية
20

تل ابيب
سماء صافية
23

عكا
سماء صافية
23

راس الناقورة
سماء صافية
23

كفر قاسم
سماء صافية
23

قطاع غزة
سماء صافية
22

ايلات
سماء صافية
32
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

للتخلص من الصداع في رمضان.. تابعي معنا

يُعاني كثير من الصائمين من صداع ما قبل الإفطار، حيث إن الجسم في تلك الفترة يكون لديه نقص في نسبة الجلوكوز في الدم، كما تعمل حرارة الجو الشديدة ونقصان السوائل في الجسم على زيادة الشعور بالإرهاق..


يُعاني كثير من الصائمين من صداع ما قبل الإفطار، حيث إن الجسم في تلك الفترة يكون لديه نقص في نسبة الجلوكوز في الدم، كما تعمل حرارة الجو الشديدة ونقصان السوائل في الجسم على زيادة الشعور بالإرهاق، نتعرف في هذا التقرير عن أسباب الصداع في الصيام وكيف يمكننا التخلص منه.


صورة توضيحية 

أسباب الصداع في رمضان
- تغيير وعدم الانتظام في مواعيد النوم، بسبب سهرات رمضان ما بعد الإفطار، والسحور.

- تغيير أوقات الطعام ومواعيد الوجبات.

- النقص في كمية الكافيين التى يتلقاها الجسم، بسبب التوقف عن احتساء الشاي، القهوة والنسكافية، في أوقات الصيام، على غير العادة.

الوقاية من الصداع في رمضان
عليك أولًا بالحرص على عدم تناول وجبات تحتوى على قدر كبير من السكريات في السحور، كون الصيام يقلل من نسبة السكريات فمن الممكن أن يصيبك هذا بالصداع.

قلل من احتساء القهوة في النهار بالأيام التي تسبق شهر رمضان بفترة زمنية مناسبة، حتى لا تتأثر بعدم احتساء كمية القهوة التي اعتدت عليها، فعند تقليلها لن يؤثر عليك عدم احتسائها في أوقات الصيام، كما عليك التقليل منها بعد الإفطار.

قم أيضًا بتعويض فترة الصيام من خلال تناول أنواع وكميات مناسبة من الطعام والشراب، لذا عليك أن تهتم أولًا بوجبة السحور.

عليك أن تتجنب السهر لساعات متأخرة من الليل واضبط ساعات نومك، خاصة في أيام الصيف، أيضًا احتس كميات مناسبة من الماء والسوائل.

علاج الصداع في رمضان
فيتامين ب:
يمكن علاج الصداع في نهار رمضان من خلال الحصول على كميات كافية من فيتامين ب 12 في أوقات الإفطار أو في الأيام ما قبل شهر رمضان، وما قبل الصيام، وهو ما قد يساعد على التخلص من نوبات الصداع في رمضان.

التقليل من المنبهات: الصداع الناجم عن عدم تناول الشاي والقهوة والمنبهات، يمكن علاجه عن طريق التقليل منها في الأيام التى تسبق رمضان، كما ذكرنا في السابق، وهذا هو العلاج الأفضل، فالاعتدال في تناول المنبهات الطبيعية قبل رمضان، خير وقاية من الصداع في نهار رمضان.

تغيير نمط العلاج: أما هؤلاء الذين اعتادوا على تناول أدوية مختلفة في أوقات مختلفة من اليوم، فعليهم الرجوع إلى الطبيب المختص، من أجل السماح لهم بتغيير نمط العلاج.

تعويد الجسم: وأخيرًا علاج الصداع الناجم عن الاختلال المفاجئ في نظام الغذاء، فيمكن حل الأمور من خلال تعويد الجسم على هذا النظام الغذائي ومواعيد الأكل قبل الدخول في شهر رمضان بأيام.

كلمات دلالية
عين قينيا: إصابة سيّدة بحروق