فنانين

احتدام الحرب بين هيفاء وهبي والوزيري!
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

احتدام الحرب بين هيفاء وهبي ومحمد الوزيري!

اتهم محامي هيفا، مدير أعمالها السابق، بحصوله على مبلغ 63 مليون جنيه دون وجه حق من ممتلكاتها


تحتدم الحرب بين النجمة اللبنانية هيفاء وهبي ومدير اعمالها السابق محمد وزيري، بشكل دراماتيكي، حيث شهدت المعركة بينهما فصلاً جديداً في الساعات الماضية وذلك منذ ان وجهت هيفا اتهامها لـ وزيري بالسرقة.

وكان وزيري قد نشر صورة تجمعه مع محامي النقض اشرف عبد العزيز معلناً بذلك المواجهة القانونية مع هيفا دون أن يسميها. وكتب “خسرتني للابد ..وكلمه وقولتها.. لعبت مع الاسد.. يبقى استحمل بقي”. لترد عليه هيفا بطريقة غير مباشرة من دون ان تسميه بمنشور عبر حسابها على الستوري وقالت “أول مرة بشوف لبوة بيقول على نفسه أسد!”.

من جهة أخرى، حذّرت هيفاء مؤخرا متابعيها وجمهورها من فتح روابط غريبة مرسلة من قبلها وذلك عبر تطبيقي انستغرام ومسنجر. مؤكدة في الوقت نفسه عن هوية المصدر الذي قام بهذا العمل الخبيث.

نذكر ان هيفا وهبي كانت قد حررت محضرًا عن طريق محاميها في مصر ضد مدير أعمالها السابق محمد وزيري. واتهم محامي هيفا، مدير أعمالها السابق، بحصوله على مبلغ 63 مليون جنيه دون وجه حق من ممتلكاتها بعدما عملت له توكيل عام، يتيح له التعامل في المبالغ المستحقة لها من المنتجين والقنوات الفضائية وبعض منظمي الحفلات.


هيفا والوزيري

إقرا ايضا في هذا السياق: