أخبارNews & Politics

توتر في طرعان بعد إعلان وفاة محمود عدوي
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

فوضى في طرعان بعد إعلان وفاة الشاب محمود مؤيد عدوي: اطلاق رصاص عشوائي واضرام نيران


حالة من التوتر والفوضى العارمة تشهدها بلدة طرعان، مساء اليوم الأحد، بعد الإعلان عن وفاة الشاب محمود مؤيد عدوي، متأثرًا بجراحه التي أصيب بها فجر اليوم إثر تعرّضه لإطلاق رصاص قرب بيته.
وأفاد مراسلنا انّ البلدة تشهد إطلاق رصاص عشوائي وتكسير ممتلكات واضرام نيران وفوضى في الشوارع وسط تواجد مكثّف لقوات الشرطة.

وجاء في بيان صادر عن كايد ظاهر، الناطق بلسان سلطة الاطفاء للاعلام العربي أنّه:"شب حريق بمحل تجاري فوقه شقه سكنية في بلدة طرعان، حيث وصلت طواقم اطفاء وانقاذ الى المكان واقتحمت المحل التجاري بهدف البحث عن عالقين واخماد النيران الى جانب اخراج الدخان الكثيف من الشقة السكنية المتواجدة فوق المحل التجاري ولم يبلغ عن اصابات"، بحسب البيان.
 
وجاء في بيان صادر عن المتحدث باسم شرطة اسرائيل للاعلام العربي:"استمرارًا للبيان الذي صدر صباح اليوم حول اصابة رجل 27 عام بجروح خطيرة عقب اطلاق نار على طريق ترابي في بلدة طرعان.قوات كبيرة من الشرطة سارعت الى المكان برفقة خبراء التشخيص الجنائي والمحققين وافراد شرطة سريين وشرعوا بجمع الادلة والبينات وعمليات التمشيط لرصد الجناة.مع الانتهاء من جلسة التقييم التي عقدت بقيادة قائد اللواء تم القاء مهمة التحقيق على عاتق الوحدة المركزية للتحقيق.للاسف الشديد قامت الطواقم الطبية قبل وقت قصير باقرار وفاة المصاب في المركز الطبي.بالمقابل لاجراءات التحقيق وصلت قوات كبيرة الى القرية لتهدئة الاجواء ومنع تفاقم النزاع.التحقيق مستمر".

إقرا ايضا في هذا السياق: