أخبارNews & Politics

فيديو| الشرطة- تعليمات جديدة..ما المسموح وما الممنوع؟
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
14

حيفا
سماء صافية
18

ام الفحم
سماء صافية
17

القدس
سماء صافية
13

تل ابيب
سماء صافية
17

عكا
سماء صافية
18

راس الناقورة
سماء صافية
15

كفر قاسم
سماء صافية
17

قطاع غزة
سماء صافية
19

ايلات
سماء صافية
24
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

بالفيديو| الشرطة- تعليمات جديدة.. ما المسموح وما الممنوع؟

شرطة اسرائيل تواصل عملها على مدار الساعة لضمان أمن وسلامة المحتفلين في الشهر الفضيل وتناشدهم بالإمتثال لتعليمات وزارة الصحة وأنظمة الطوارئ، وذلك في إطار الجهود الوطنية لمكافحة تفشي فيروس كورونا.


وصل إلى موقع كل العرب، بيان صادر عن المتحدث باسم شرطة اسرائيل للإعلام العربي، جاء فيه: "شرطة اسرائيل تواصل عملها على مدار الساعة لضمان أمن وسلامة المحتفلين في الشهر الفضيل وتناشدهم بالإمتثال لتعليمات وزارة الصحة وأنظمة الطوارئ، وذلك في إطار الجهود الوطنية لمكافحة تفشي فيروس كورونا".

وأضاف البيان: "لا شك أن تغيير نمط ال حياة في ظل تفشي فيروس كورونا بما فيه تغيير الطقوس الدينية ومراسم الإحتفال بما فيها في الشهر الفضيل كان من الضروري لإنقاذ حياة، الأمر الذي لم يكن سهلا كون المجتمع العربي دافئ ومحب وتميزه الروابط الأسرية العميقة.
بفضل التعاون المتبادل والمسؤولية الشخصية التي أبداها المجتمع الإسرائيلي، بما فيها المجتمع العربي ساهمنا بشكل ملموس في الحد من إنتشار الوباء وإنقاذ حياة، لكن ما زال الوضع يفرض علينا الإلتزام بتعليمات وزارة الصحة وأنظمة الطوارئ لكي يتخطى الجمهور هذه الفترة بسلام.
الواقع الذي فرضه تفشي فيروس كورونا على الجمهور بات ديناميكياً، حيث يتم تحديث أنظمة الطوارئ من وقت لآخر بهدف ضمان حياة المواطنين والتسهيل قدر الإمكان عليهم لتخطي هذه المرحلة المركبة".

وتابع البيان: "أفراد شرطة إسرائيل يعملون على مدار الساعة لمساعدة المواطنين ولضمان أمن وسلامة الجمهور بهدف منع إنتشار العدوى.
كلما إلتزم المواطنون المنازل وإقتصرت الإحتفالات على العائلة المصغرة وكلما تم الإمتناع عن التجمهر واللقاءات الجماعية كلما أنقذنا حياة ومنعنا إنتشار العدوى.
بعد التنسيق مع قيادات المجتمع العربي، بما فيها الدينية تم فرض الإغلاق على المحال التجارية (بإستثناء الصيدليات) طيلة الشهر الفضيل، وذلك بين الساعات 19:30-03:00 في البلدات التي غالبيتها من السكان المسلمين وأيضا في مناطق محددة في مدينة القدس، وذلك بهدف منع التجمهر ومنعًا لإنتشار العدوى حرصًا على السلامة العامة.

اليكم التوضيحات الآتية:

- الصلاة مسموحة في الأماكن المفتوحة بمشاركة 19 شخصًا وعلى بعد مترين الواحد من الآخر.

- حفل الزفاف يعقد في الأماكن المفتوحة بمشاركة 19 شخصًا وعلى بعد مترين الواحد من الآخر.

- المظاهرة – مسموحة بمجموعات تصل إلى 10 أشخاص.

- مراسم الجنازة - حتى 20 شخصًا في مكان مفتوح فقط وعلى بعد مترين الواحد من الآخر.

- في حال التجمع/ التجمهر، يسمح للشرطي أن يأمر بتفريق الحشد وحتى إستخدام القوة المناسبة للقيام بذلك.

هدف الشرطة الأساسي مساعدة الجمهور وتقديم الخدمات له ليتخطى هذه المرحلة لكن لن تتردد الشرطة في تطبيق القانون بشكل حازم في حال تشكيل الخطر على حياة المواطنين" بحسب بيان الشرطة.
وأردف البيان: "إليكم التوضيحات الآتية بشأن الغرامات المالية:
- رفض لأمر تفريق الشرطة يُعتبر مخالفة إدارية تجر بموجبها دفع غرامة قدرها 1000 شيكل.

- إنتهاك الحجر الصحي – تشغيل محل تجاري أو وسائل النقل العامة بشكل منافٍ لأنظمة الطوارئ أو رفض الدخول إلى مكان الذي أعد من قِبل الدولة لقضاء الحجر الصحي- سيجر غرامة بقيمة 5000 شيكل.

- عدم الإبلاغ عن الحجر الصحي- فذلك سيجر غرامة بقيمة 3000 شيكل.

- انتهاك واجب صاحب أو مشغل مبنى يفرض فيه واجب لارتداء الكمامة وإدخال شخص بدون كمامة او تقديم الخدمة له أو عدم تعليق اعلان بهذا الشأن – سيجر غرامة بقيمة 1000 شيكل.

- أما في الحالات الاتية سيتم تغريم خارقي القانون بغرامة بقيمة 500 شيقيل:
التواجد في الأماكن العامة الحدائق والشواطئ - التواجد في مكان محظور وفق الأنظمة، إداء الصلاة او المشاركة في حفل زفاف في منطقة مفتوحة بشكل منافٍ لتعليمات وأنظمة الطوارئ .

- أما عدم إرتداء الكمامة خارج البيت- غرامة 200 شيكل".

واختتم البيان: "سيواصل افراد شرطة إسرائيل عملهم على مدار الساعة لضمان أمن وسلامة المواطنين إلى جانب ضمان صحتهم ومكافحة تفشي فيروس كورونا.
نفرق بين مركز العملومات الوطني ومركز الطوارئ: لأي إستفسار اتصلوا على المركز الوطني للمعلومات في الشرطة على الرقم 110 وفي حالات الطوارئ اتصلوا بنا على الرقم 100. الامتثال للتعليمات - ينقذ حياة" إلى هنا نص البيان.

كلمات دلالية
إنجراف شاب عربي من النقب في البحر الميت