رأي حرOpinions

لماذا يطلق الرصاص على الاخرين حتى الموت؟/ بقلم: د.صالح نجيدات
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

لماذا يطلق الرصاص على الاخرين حتى الموت؟/ بقلم: د.صالح نجيدات

الا توجد أساليب سلمية غير الرصاص لحل المشاكل ؟.اليس رمضان هو شهر التوبة والمغفرة والتسامح ؟هل أفلسنا أخلاقيا ودينيا وانسانيا؟


الا توجد أساليب سلمية غير الرصاص لحل المشاكل ؟.اليس رمضان هو شهر التوبة والمغفرة والتسامح ؟هل أفلسنا أخلاقيا ودينيا وانسانيا ؟لماذا لا تضبط التصرفات في شهر رمضان الفضيل وفي كل أيام السنه، ولماذا لا نتحلى بالأخلاق الحسنة وحل المشاكل بالحوار والحكمة والتروي ؟ لماذا الحوار عند الكثيرين فقط بالرصاص والمفرقعات ؟
 لماذا يفقد الكثيرون من مجتمعنا في هذا الشهر الفضيل زمام الامور وسعة الصدر والصبر ويكون مزاجهم متوترا ، وعدم تحمل ابسط التصرفات من الآخرين؟ ولماذا يقع في كل سنة في شهر رمضان قتلى وجرحى وشجارات عائلية وترمل النساء ويتيتم الأطفال ؟ دائما نتهم الشيطان انه السبب في خلق المشاكل،  ولكن الشيطان في شهر رمضان مربوط ومصفد وهو بريء من تصرفاتنا، فتتكرر الشجارات الفردية والجماعية والعائلية في مجتمعنا في هذا الشهر الفضيل، ويحصل اطلاق نار وعنف شديد ، فتتعكر الأجواء حتى في الأعياد وتنقلب ال حياة الى جحيم ؟ على ما يبدو شيطان الانس هو السبب في خلق المشاكل، والكثير منا يفتقد حسن الخلق ومن فقد حسن الخلق، فقد كل شيء،  فاذا الانسان لا يحترم نفسه ولا يحترم الاخرين،  ولا يحترم الشهر الفضيل ، ويقتل الاخر لأتفه الأسباب،  فهو شيطان الانس،  فلا حاجة لصوم وصلاة من يؤذي الناس ويعتدي عليهم ؟

سئل النبي صل الله عليه وسلم:"ما خير ما أعطي الإنسان؟ قال: "خلق حسن، وفي هذا المقام ، فقد قال الله عز وجل واصفا النبي:" وإنك لعلى خلق عظيم" فهو القدوة في هذا الجانب، وقال تعالى:" لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة "، ومن حسن الخلق نبذ العنف وعدم انفلات اللسان أو بما يسمى عنف اللسان، مثل فضول الكلام والخوض في الباطل والفجور في الخصومة والكذب والغيبة والتحريض وإشاعة الفاحشة، لان ضرر اللسان عظيم وخطره جسيم ، فلسانك لا تذكر به عورة امرئ فكلك عورات وللناس ألسن الشهر الفضيل يقدم فرصة سنوية لتقويم النفس، والتعامل بصورة مختلفة، ففي الشهر الفضيل يجب ضبط التصرف ، وتهذيب النفس والجسد على اقل تقدير، فهو شهر الرحمة وعلينا اغتنام فضائله.

وأخيرا نسألك اللهم أن تهدينا الى طريق الصواب وتبعد عنا كل شر وتكون السنتنا صادقه وقلوبنا سليمة،  وأخلاقنا حسنه ومستقيمة. فصوما مقبولا وإفطارا شهيا ورمضان كريم .
 موقع العرب يفسح المجال امام الكتاب لطرح أفكاركم التي كتبت بقلمهم المميز ويقدم للجميع مساحة حرة في التعبير عما في داخلهم ضمن زاوية منبر العرب. لإرسال المواد يرجى إرفاق النص في ملف وورد مع اسم الكاتب والبلدة وعنوان الموضوع وصورة شخصية للكاتب بجودة عالية وحجم كبير على العنوان:alarab@alarab.com

إقرا ايضا في هذا السياق:

تعطيل الدراسة في مدرسة عرعرة النقب الثانوية