أخبارNews & Politics

اعتقال 14 مشتبهًا بالاحتيال والنصب
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

نصب عبر الانترنت بنحو مليون شيكل: اعتقال 14 مشتبهًا من حيفا والناصرة وجديدة المكر وبسمة طبعون

جاء في بيان الشرطة:

وفقا للشبهات فإنّ الضالعين قدّموا قروضًا من خلال عدة مواقع إعلانية عبر الإنترنت،  مستغلين الضائقة المالية التي يمرّ بها الضحايا

الضحايا وافقوا على الدفع لتلك الشركات (المواقع) "رسوم معالجة وفحص الأهلية"  من أجل الحصول على قرض، وبعدها كان المشتبهون يختفون مع الأموال


بعد تحقيقات سريّة، اعتقلت الشرطة اليوم ،الاثنين، 14 مشتبهًا من سكان حيفا والناصرة وجديدة المكر وبسمة طبعون بالاحتيال والنصب بمئات آلاف الشواقل عبر مواقع تقدم قروضًا مالية من خلال تحصيل وجمع "رسوم معالجة وهمية" من الضحايا مستغلين الضائقة المالية التي يمرّون بها. 

ضابط التحقيقات في الوحدة المركزية بلواء الساحل - زيف ملمود 

وأوضحت الشرطة في بيانها حول تفاصيل القضية أنّه:"أجرت الوحدة المركزية في الشرطة (لواء الساحل) بالتعاون مع مصلحة الضرائب تحقيقاً سرياً في الأشهر الأخيرة بقضية شبهات الاحتيال بمبلغ يصل حوالي مليون شيقل من قبل عدد من المشتبهين، ووفقا للشبهات فإنّ الضالعين قدّموا قروضًا من خلال عدة مواقع إعلانية عبر الإنترنت،  مستغلين الضائقة المالية التي يمرّ بها الضحايا والذين لم يتمكنوا من الحصول على قروض من البنك، ووافقوا على الدفع لتلك الشركات (المواقع) "رسوم معالجة وفحص الأهلية"  من أجل الحصول على قرض، والتي باءت بالفشل طبعًا"، بحسب الشرطة.

وتابعت الشرطة بيانها:"مع تقدّم التحقيق هذا الصباح وتحويله إلى علنيّ، تمكّن رجال شرطة الساحل بالتعاون مع ممثلي سلطة الضرائب من القاء القبض على 14 مشتبهًا من سكّان حيفا، جديدة المكر، الناصرة وبسمة طبعون، بالإضافة إلى توقيف آخرين للتحقيق في في مكاتب الوحدة (الوحدة المركزية في الشرطة - لواء الساحل). هذا، وأثناء إجراء تفتيش بمنازل المشتبهين وفي أماكن عملهم في حيفا، عثرت الشرطة على أدلة متنوّعة تمّت مصادرتها بغرض التحقيق، إلى جانب ضبط سيارات فاخرة من أجل مصادرتها"، بحسب الشرطة.

وأوضحت الشرطة أنّ:"التحققيات في القضية بدأت قبل بضعة أشهر، بعد تلقي العديد من الشكاوى من عشرات المواطنين في جميع أنحاء البلاد، الأمر الذي أثار شبهات بوجود طريقة احتيال ذات خصائص مماثلة، بما في ذلك استخدام مواقع انترنت متطابقة والتي تقدم قروضًا، بحيث أنّه ووفقا للشبهات بعد التواصل مع الضحايا المشتكيين، يقوم أعضاء الشركة التي تعرض القروش بجمع مبلغ صغير يقدّر بمئات الشواقل من كل ضحية بهد "التحقق من أهليته للحصول على قروض" وبعد تحويل الضحايا للمبلغ، يقوم المشتبهون بتجاهلهم والاختفاء تمامًا مع الأموال". وذكرت الشرطة أنّه:"بعد جمع أدلة في ملف القضية والتي عززت الشبهات، تمّ صباح اليوم اعتقال المشتبهين الضالعين في القضية بشبهة تنفيذ مخالفات نصب واحتيال وتبييض أموال، حيث من المقرر احالة جميع المشتبهين لمحكمة الصلح في عكا، غدًا الثلاثاء، للنظر في تمديد اعتقالهم على ذمة التحقيقات الجارية"، كما ورد في بيان الشرطة. 

إقرا ايضا في هذا السياق: