أخبارNews & Politics

صبري: هددوني وقالوا "الأقصى سيبقى مغلقُا"
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الشيخ عكرمة صبري: هددوني وقالوا لي - الأقصى سيبقى مغلقُا وستراه فقط عبر الصور -


عقّب خطيب المسجد الأقصى ورئيس الهيئة الإسلامية العليا في القدس، الشيخ عكرمة صبري، على حصل معه يوم امس الاثنين عند اقتحام بيته من قبل قوات الشرطة. وقال الشيخ عكرمة صبري:" قوات الإحتلال والمخابرات اقتحموا بيتي وقالوا لي "انت متهم بالإخلال بالنظام، والأقصى سيبقى مغلقاً وستراه فقط عبر الصور".


الشيخ عكرمة صبري

وتابع الشيخ صبري:"نحن في مجلس الأوقاف قررنا اغلاق ابواب الأقصى بما فيها باب المغاربة بسبب وباء الكورونا كونه ما زال يشكل خطراً على الجميع، وفي حال وان انتهى الوباء فستعود الأمور الى طبيعتها، لكن من جانب اخر الجماعات اليهودية المتطرقة تضغط بإقتحام باب المغاربة، واذا حصل ذلك فسنفتح جميع ابواب الأقصى، وهذا ما لم يعجب قوات الإحتلال، ووجهوا لي المسؤولية الكاملة عن النتائج من خلال تهديد مبطن".
يشار الى ان عدد كبير من المواطنين المقدسيين اعربوا عن استيائهم الشديد من محاولات المتطرفين لاقتحام المسجد الأقصى، مشيرين "الى ان هذه التصرفات قد تثير الغضب الكبير، لما فيها من استفزازات وعنصرية".

إقرا ايضا في هذا السياق: