أخبارNews & Politics

سامي سلامة من قلنسوة: اصبت وانا ووالدي بالرصاص
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

سامي سلامة من قلنسوة: اصبت وانا ووالدي بالرصاص اثناء الإفطار وكدنا نموت دون علاقة لنا بأي خلاف


وصل موقع العرب وصحيفة كل العرب فيديو يوثق حادث اطلاق الرصاص الذي حصل يوم امس في مدينة قلنسوة واسفر عن اصابة عبد الحميد سلامة (59 عاما) وابنه سامي ( 19 عاماً) بجراح متوسطة وطفيفة، ذلك عندما كانا على مائدة الإفطار الرمضاني.

وبحسب المعلومات الواردة ووفق التوثيق، ان اطلاق رصاص حصل في الحي في حوالي الساعة 19:15 مساءً وبعد عشرة دقائق وفي موعد الإفطار تكرر اطلاق الرصاص مرة اخرى، وادى الى اصابة اثنين من عائلة سلامة اب وابنه اثناء جلوسهما على مائدة الإفطار مع افراد العائلة.
يشار الى ان المصابان نقلا الى مستشفى مئير في كفار سابا، وقد خضع الإبن لعملية جراحية بعد اصابته بمنطقة الرأس ووالده الذي اصيب برصاصة في ظهره تم تسريحه للبيت، بعد ان تعالج في المشفى.
الشاب سامي سلامة قال في حديثه لنا :" يوم امس شهد الحي اطلاق رصاص مرتين، ففي المرة الأولى سمعنا اطلاق رصاص شديد، واثناء جلوسنا على مائدة الإفطار تعرض بيتنا لإطلاق رصاص، واصبت انا ووالدي امام العائلة دون ان نفهم ما يحصل".
واضاف:" نحن على علاقة طيبة مع الجميع ولا نتدخل بالمشاكل، والجميع يبادلوننا بنفس الإحترام الذي نقدمه للأخرين، وجميعنا واثقون باننا لم نكن المقصودين في عملية اطلاق الرصاص، لأننا لسنا بخلاف مع احد، وما زلنا لا نستوعب هذه الحادثة التي كادت ان نقضي على حياتنا".
وواصل حديثه:" نستنكر كافة اعمال العنف، ودائما نناشد بعدم استخدام السلاح الذي يهدد حياة الجميع، فاليوم بدلاً من ان اكون بين عائلتي اتواجد في المستشفى لإستكمال العلاج".


الابن سامي سلامة


الأب عبد الحميد سلامة

إقرا ايضا في هذا السياق: