أخبارNews & Politics

طفلة (11 عامًا) حالتها خطيرة بسبب كورونا
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

بعد إصابتها وعائلتها بكورونا: إحالة طفلة (11 عامًا) بحالة خطيرة من مستشفى بوريا الى رمبام


أحيلت، مساء الأحد، طفلة تبلغ من العمر 11 عامًا من سكّان بيتار بحالة خطيرة من مستشفى بوريا الى مستشفى رمبام في حيفا ، بعد أن تدهوت حالتها الصحيّة بشكل كبير بعد اصابتها بفيروس كورونا المستجد.

وأوضحت الناطقة بلسان مستشفى بوريا في بيان وصلت عنه نسخة إلى "كل العرب" أنّ "الطفلة كانت قد وصلت الى مستشفى بوريا بعد تدهور صحتها اثر اصابتها بكورونا هي وأبناء عائلتها وكانوا جميعهم يتلقون العلاج بفندق كورونا في طبريا، إلى أن تمّت احالتها مساء الجمعة لبوريا وهي تعاني من ارتفاع بحرارة الجسم، تقيؤ وغيرها من الأعراض.
مساء أمس تدهورت صحّتها أكثر وهنالك شكوك طبيّة بأنّها اصيبت بالتهاب بالقلب، وقد تمّ بعد ظهر اليوم الأحد وصلها لأجهزة التنفس الصناعي تحت التخدير، واحيلت الى مستشفى رمبام بحالة خطيرة لاستكمال العلاج الطبيّ اللازم"، بحسب البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق: