خليك بالبيتStay Home

الشيخ محمد كيوان: ارحموا انفسكم وابقوا في بيوتكم
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
14

حيفا
سماء صافية
20

ام الفحم
سماء صافية
18

القدس
سماء صافية
13

تل ابيب
سماء صافية
18

عكا
سماء صافية
19

راس الناقورة
سماء صافية
14

كفر قاسم
سماء صافية
18

قطاع غزة
سماء صافية
12

ايلات
سماء صافية
23
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

كورونا| الشيخ محمد كيوان: ارحموا انفسكم وابقوا في بيوتكم ولا تغضبوا من الأحوال

يتساءل الكثيرون عن الظروف الصعبة التي يمر بها العالم من فيروس الكورونا الذي عطل الحياة

الشيخ محمد كيوان - ابو علي رئيس نقابة الائمة في البلاد:

لا تغضبوا من المؤذن عند سماعكم اياه يقول : صلوا في بيوتكم،فلكم اجر الصلاة كاملا

لا تحتدوا ولا تغضبوا ان بلغتم بان صلاة التراويح ستقام في بيوتكم ،فلا حرج عليكم ان تخليتم عن الفريضة من اجل سلامتكم ولا حرج في ترك النوافل والتراويح من اجل سلامة الجميع


يتساءل الكثيرون عن الظروف الصعبة التي يمر بها العالم من فيروس الكورونا الذي عطل ال حياة ، وفي هذه الفترة بالذات يتصعب المسلمون مع بداية شهر رمضان كثيرا، خاصة في ظل التعليمات التي تقضي بالبقاء في البيوت وإغلاق المساجد وعدم القيام بالصلوات الجماعية ، وما يميز شهر رمضان المبارك صلاة التراويح وخاصة في الاقصى المبارك، ولكن ما العمل فاللضرورة احكام ، فمن اجل المحافظة على حياة الناس ينبغي اتباع التعليمات على الرغم من صعوبتها ، وذلك من باب عدم التسبب في موت الاخرين.


الشيخ محمد كيوان 

وفي حديثنا مع رئيس نقابة الائمة في البلاد ، الشيخ محمد كيوان- ابو علي - اوضح لنا بان حماية النفس البشرية أهم من كل شيء ، وعليه يتوجب على المسلم الحق ان يتبع التعليمات التي من شأنها حماية الناس والنفس البشرية ، وتابع قائلا :"بسم الله الشافي المعافي ، بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء في الارض ولا في السماء وهو السميع العليم ،ألف سلامه عليكم ولا بأس طهور ان شاء الله لكم ولجميع المرضى و المصابين ، أحسنوا الظن بالله وحافظوا على البقاء في بيوتكم واعملوا بتعاليم وزارة الصحة وكذا بتعاليم دينكم الحنيف لتسلموا ويسلم المجتمع معكم. فالمرض أو الاصابة ليس بعيب ولا جريمة وإنما الاهمال والتجاهل واللا مبالاة هي الجريمة بحق نفسك وإخوانك ،لذلك ارحموا انفسكم وابقوا في بيوتكم ولا تغضبوا من المؤذن عند سماعكم اياه يقول :صلوا في بيوتكم،فلكم اجر الصلاة كاملا لأنكم تحافظون على سلامة مجتمع انتم منه ،فان سلمنا سلم المجتمع وأنت منهم وان حلت العدوى فلن تسلم."
واكد الشيخ ابو علي على ضرورة البقاء في البيوت واتباع التعليمات بقوله :" اخواني إبقوا في الحجر الصحي حتى يُصرف هذا الوباء بإذن الله ،ولا تحتدوا او تغضبوا ان بلغتم بان صلاة التراويح قد تكون في بيوتكم ،ولا حرج عليكم فقد تخليتم عن الفريضة من اجل سلامتكم ولا حرج في ترك النوافل والتراويح من اجل سلامة الجميع ،اعود واكرر الدعاء لكم بالعافية والسلامة لكل الناس والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ".
النشر بتمويل وزارة الصحة 

إقرا ايضا في هذا السياق:

تجدد الاحتجاجات في الولايات المتحدة