أخبارNews & Politics

ارتفاع حالات الإصابة بالفيروس في النقب ومناشدة بالحذر
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الغرفة المشتركة للطوارئ : ارتفاع حالات الإصابة يحتم علينا أخذ الحيطة والحذر أكثر

 


ناشدت الغرفة المشتركة للطوارئ في النقب ، اليوم السبت، الأهل بأخذ الحيطة والحذر على ضوء ارتفاع نسبة الإصابات بالكورونا في بعض مناطق النقب، والتي ارتفعت بشكل ملحوظ خلال اليومين الأخيرين.

جاء ذلك في ظل ارتفاع عدد الإصابات في رهط إلى 50 وفي حورة إلى 9 وعرعرة النقب إلى 7.

وكررت الغرفة مطلبها بالتزام البيوت، والاخذ بفتاوى أهل العلم في الشريعة حول عدم إقامة صلاة الجماعات والجمع في المساجد، ووضع الكمامات في الأماكن العامة. وأكدت أنه على الاهل التصرف وكأن الجائحة بدأت هذه الأيام، وعدم التهاون في الوسائل الوقائية. كما طالبت اللجنة وجوب الحجر الصحي على كل مخالط لمصاب، أو كل شخص قدم من الخارج.

يشار الى ان الغُرفة قد بدأت هذا الاسبوع بحملة إعلامية كبيرة بالتعاون مع وزارة الصحة في القرى والبلدات العربية في الجنوب، يتم من خلالها تعميم الارشادات والتعليمات من خلال منصات الشبكات الاعلامية ونصب لافتتات في مداخل ومراكز القرى.

وتم أيضا بناء فريق عمل يناشد الأهالي عبر مكبرات الصوت بالالتزام بالبيت واتباع تعليمات الجهات المختصة من للحد من انتشار هذا الوباء.

كلمات دلالية