السلطات المحلية

د. يوسف عواودة يوجه رسائل هامة في ظل الاوضاع
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

د. يوسف عواودة يوجه رسائل هامة في ظل الاوضاع الاقتصادية الصعبة بسبب وباء كورونا


اصدر رئيس مجلس كفركنا المحلي ، د. يوسف عواودة بيانا لوسائل الاعلام تضمن عدة رسائل هامة في ظل الاوضاع الاقتصادية الصعبة بسبب وباء كورونا ، جاء فيه :" هي دعوة لمُؤجري الشقق السكنية والمحلات التجارية في ظل أزمة الكورونا التي طالت آثارها السلبية العديد من الناس وخصوصا شريحة المستأجرين الذين هبطت دخولهم بينما بقيت تكلفة الاستئجار ثابتة.أدعوكم إخواني- وأنتم ممن أنعم الله عليه- أن تخففوا ما استطعتم من الأجرة ومن الأقساط فهذا من صميم التراحم، والراحمون يرحمهم الله".

واضاف:" هي دعوة للتجار أن ييسروا على الناس بالأسعار وأن لا يردّوا غير القادرين على الدفع نقدًا بل يمكّنوهم من الشراء بالدّين، وهي دعوة كذلك لكل دائن بأن يُنْظر المدينين (من عليهم الدّيون) ويتمهّل عليهم حتى لو حلّ موعد السداد، سواء كان أصل الدّين ثمن بضاعة أو مال قرض أو أجرة عقار... فإنظار المدين المُعسر (تأجيل موعد السداد) من صميم أعمال البر والخير، ومن فرّج على أخيه كربة في الدنيا فرّج الله عنه بالآخرة".

وتابع:" لمن يسأل وماذا عن ضريبة الأرنونا؟ أقول: أننا سنستغل كامل الفسحة القانونية لإعفاء المحلات التجارية والأعمال لمدة ثلاثة أشهر وقد بدأنا بذلك فعلا. كما وتقدمنا كرؤساء للسلطات ال محلية العربية من خلال اللجنة القطرية بطلب لوزارة الداخلية لإعفاء مماثل لأرنونا السكن (البيوت) وإذا تم التجاوب مع مطلبنا كما نأمل فسنقوم بتطبيق ذلك فورا. وبالنسبة للاجراءات القانونية ضد المدينين فقد أصدرت توجيهاتي لقسم الجباية منذ الأيام الأولى للأزمة بتجميد كامل هذه الاجراءات خصوصا الحجوزات البنكية".

واختتم:" بالتراحم والتكافل والتعاون سنتجاوز هذه الأزمة بأقل خسائر إن شاء الله.حفظ الله كفركنا وأهلها وسائر بلاد العالمين".

كلمات دلالية