أخبارNews & Politics

كورونا بالبلدات العربية: 418 إصابة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

تفشي الكورونا بالبلدات العربية| 418 إصابة -191 بالشمال و183 بالمثلث و41 بالنقب و3 بالجولان

توزيع الحالات من حيث المناطق فقد سجل في منطقة الشمال 191 حالة لتشكل بنسبة 45% من مجمل الحالات وسجل في منطقة المثلث 183 حالة بنسبة 44% وفي منطقة النقب 41 حالة بنسبة 10% هذا وسجل في منطقة الجولان 3 حالات


عممت الهيئة العربية للطوارئ بيانا، جاء فيه: "بلغ عدد المصابين العرب بفيروس الكورونا لصباح اليوم الأربعاء 15.04 الساعة الثامنة صباحا في البلدات العربية، لا يشمل المدن المختلطة، 418 مصابًا بزيادة 27 حالة جديدة وبإرتفاع يقدر بـ7% مقارنة باليوم السابق هذا وبلغ مجمل عدد الفحوصات نحو 20381 مع زيادة في عدد الفحوصات يقدر بـ 2634 فحصا".


وأضاف البيان: "اما توزيع الحالات من حيث المناطق فقد سجل في منطقة الشمال 191 حالة لتشكل بنسبة 45% من مجمل الحالات وسجل في منطقة المثلث 183 حالة بنسبة 44% وفي منطقة النقب 41 حالة بنسبة 10% هذا وسجل في منطقة الجولان 3 حالات.
وتأتي أم الفحم في المرتبة الأولى، رغم الثبات في عدد الإصابات في اليومين الأخيرين، لتبلغ مع 48 هذا وسجلت إصابة واحدة جديدة في جسر الزرقاء ليبلغ مجمل عدد المصابين 36 إصابة وسجل ارتفاع حاد في راهط لتبلغ 30 إصابة مع تسجيل 10 إصابات جديدة بزيادة بنسبة 50% على ومن ثم دبورية مع 24 إصابة دون تغير وباقة الغربية مع 21 إصابة وجت المثلث بـ 19 إصابة يليهم ثم طمرة بـ 16 حالة دون تغيير".

واختتم البيان: "أما من حيث كثافة تفشي الكورونا فتبقى جسر الزرقاء في المكان الأول بمعدل 244 مصابا لكل 100 ألف نسمة يليها دبورية بـ 230 ومن ثم جت المثلث بـ 159 حالة لكل 100 ألف مواطن.
هذا، وترتفع نسبة الإصابة الكلية في المجتمع العربي إلى 30.5 مصابا لكل 100 ألف وترتفع معدل الفحوصات في المجتمع العربي الى 1487 فحص لكل 100 ألف مواطن" وفقا للبيان.

مئات الاصابات المحتملة: الصحة تناشد المجتمعات العربية في البلاد التزام البيوت
هذا، وحذرت وزارة الصحة الاسرائيلية، صباح اليوم الأربعاء، من ازدياد عدد مرضى الكورونا في البلدات العربية، وخصوصا في قرية دير الأسد. وناشدت الوزارة المواطنين في بلدات منطقة الشاغور، دير الأسد ونحف والبعنة ومجد الكروم، بالبقاء في البيوت. وأكدت أنها والسلطات ال محلية والدوائر والأجهزة المختصة تعمل على معالجة الأمر.

وأكدت أنه "بحسب المعطيات المتوفرة لدينا فإن عدد المرضى في دير الأسد وصل إلى 23 مريضًا بالكورونا، في نحف 4، في البعنة 3، في مجد الكروم 1، ما يعني أن العدد الإجمالي لمرضى الكورونا في المنطقة وصل إلى 31".

وأضافت أنه "وفقا للتحقيق الوبائي يستدل أن المئات من المواطنين كانوا على تواصل مع مرضى الكورونا، وعليه تناشد وزارة الصحة المواطنين هناك بالتزام بيوتهم وعدم الخروج منها والتزام الحجر الصحي والتباعد الاجتماعي".

ووفقا للتحقيق الوبائي الذي أجرته المنطقة الشمالية من وزارة الصحة ، هناك المئات من الاختلاطات المحتملة.وبناءً على ذلك ، طلبتالوزارة من السكان والجمهور في دير الأسد والبلداتالمحيطة أن يبقوا في منازلهم.

إقرا ايضا في هذا السياق: