أخبارNews & Politics

د. أحمد عراقي: الإقبال على فحوصات كورونا ضعيف
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

د. أحمد عراقي من الطيرة: الإقبال على فحوصات كورونا ضعيف - سكان: اتصلنا ولم نجد أدوارًا

مواطنون من المثلث:

عدم استقبال ادوار يثير نوعًا من الشكوك بأنّ الاستهتار في الفحوصات لدى المواطنين العرب لا زال قائمًا


افتتحت، صباح اليوم الخميس، محطة لفحص الكورونا في مدينة الطيرة لتقديم خدمات لسكان المنطقة، إلا أنّ الاقبال ضعيف جدًا، وهذا ما أكّده الدكتور أحمد عراقي، مدير مركز الرحمة الطبيّ، والذي قال:"لقد بذلت جهودًا كبيرة من اجل افتتاح محطات لفحص الكورونا، الا ان الإقبال جدا ضعيف"، وتابع:"أتوسل كل من يرى انه بحاجة لفحص ان ينسق دورًا مسبقًا كي يجري هذا الفحص باسرع وقت ممكن بدون اي استهتار، فلا يعقل ان يفتتح محطة في وادي عارة ويأتي فقط 250 شخصًا، كذلك الأمر في طمرة".


الدكتور أحمد عراقي

وتابع د. عراقي قائلًا:" من يريد أن يجري فحوصات عليه أن يتصل مسبقا بنجمة داوود الحمراء لتنسيق دور، لا أن ينتظر حتى الدقيقة الأخيرة. كما تشاهدون حتى الإقبال على محطة الطيرة ليس جيدا، وانا قلق جدا من هذه النتائج لأنه هذا الواقع سوف يرفع من نسبة الإصابات".
من جانب اخر اعرب سكان من المثلث عن تذمرهم من عدم استطاعتهم تعيين ادوار لإجراء الفح، مشيرين الى أنّهم "اتصلوا بنجمة داوود الحمراء لتعيين دور وكانت الإجابة بأنّه لا تتوفر ادوار!"، على حدّ تعبيرهم.
كما قالوا "عدم استقبال ادوار يثير نوعًا من الشكوك بأنّ الاستهتار في الفحوصات لدى المواطنين العرب لا زال قائمًا، وكأنهم افتتحوا تلك المحطات كإبر تخدير وليس بهدف اجراء الفحوصات بشكل جديّ".

إقرا ايضا في هذا السياق: