رأي حرOpinions

الاعتزال في البيوت واجب |د.صالح نجيدات
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غيوم متناثرة
20

حيفا
غيوم متناثرة
19

ام الفحم
غيوم متناثرة
20

القدس
غيوم متفرقة
17

تل ابيب
غيوم متفرقة
18

عكا
غيوم متناثرة
19

راس الناقورة
غيوم متفرقة
20

كفر قاسم
غيوم متفرقة
18

قطاع غزة
مطر خفيف
20

ايلات
غائم جزئي
23
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

الاعتزال في البيوت واجب ديني ووطني وإنساني/ بقلم: الدكتور صالح نجيدات

لاخوة الأعزاء، يمر مجتمعنا ومعه معظم المجتمعات في العالم بظروف عصيبة وحرجة بسبب إنتشار فيروس كورونا، والرجاء كل الرجاء من أبناء مجتمعنا كافة أن تبقوا في بيوتكم والإلتزام بتعليمات وزارة الصحة حفاظا على سلامتكم وصحتكم وصحة


الاخوة الأعزاء، يمر مجتمعنا ومعه معظم المجتمعات في العالم بظروف عصيبة وحرجة بسبب إنتشار فيروس كورونا، والرجاء كل الرجاء من أبناء مجتمعنا كافة أن تبقوا في بيوتكم والإلتزام بتعليمات وزارة الصحة حفاظا على سلامتكم وصحتكم وصحة أبناء عائلاتكم ومجتمعكم، فهذا الوباء يحصد الأرواح كما نرى في إيطاليا وغيرها، ولا يفرق بين كبير وصغير وغنيا ولا فقير، فالعالم يمر بكارثة حقيقية في ظل سرعة انتشار هذا الوباء الخطير، وهذا الواقع يتطلب أن يكون الجميع على قدر عال من المسؤولية، فكل التدابير المتخذة من الجهات المعنية، والتي عايشها الجميع بتفاصيلها، تؤكد على أن الدور الأهم لإنجاح تلك الجهود يقع على عاتق الجميع ,وان عدم الالتزام وعدم الاكتراث والاستهتار من الممكن لا سمح الله ان يسبب الكوارث للجميع، حيث إن عدم الاستجابة يعني خروج الوباء عن سيطرة العلاج -لا سمح الله- وهذا يؤكد خطورة تلك التصرفات التي يقوم بها البعض من خلال عدم الانصياع لتوجيهات وزارة الصحة وتطبيقها .

الاخوة الاعزاء, أن وعي المجتمع، وتعاونه، كفيل بانحسار هذا الفيروس اللعين كما حصل في الصين حيث التزموا في بيوتهم وانتصروا على هذا الفيروس، في وقت لا يشك عاقل أن عدم الالتزام بالتعليمات يعتبر سبب قوي لنتشر هذا الوباء القاتل، فحماية المجتمع وسلامة المواطن مسؤولية الجميع، وعلينا بث الوعي بين الناس بخطورة عدم الالتزام بالتعليمات، وعلينا تحمل المسؤولية، ونتعاون وندعم كل الجهود لانحسار هذا الوباء الخطير لنحمي انفسنا واولادنا ومجتمعنا من هذا الوباء المهلك، ونرجو السلامة للجميع .

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
الدكتور صالح نجيدات
كورونا والترابط الاسري/ الأخصائية وجدان شتيوي