أخبارNews & Politics

مصلون:الشرطة هددت بتغريم من يدخل لأداء الصلاة بالأقصى
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مصلون: الشرطة طلبت بطاقات الهوية وهددت بتغريم من يدخل لأداء الصلاة في الأقصى

مصلون:

الشرطة هددت بأنها ستقوم بتغريم من يدخل الأقصى بحجة فايروس الكورونا، لا سيما أن المساحة واسعة جدًا

لاتزال جماعات الهيكل تستغل فايروس كورونا للتحريض ضد المسلمين في الأقصى

لم تكتفي الجماعات المتطرفة على منع المسلمين من دخول الأقصى فجرًا وتهديدهم بالهويات وتصويرها، ولم يتوقف الأمر عند محاولتهم منع الصلاة في ساحات الأقصى، بل تعداها ليصل لمطالبتهم بمنع صلاة المسلمين عند أبواب الأقصى أيضا 


قام العشرات من المصلين بأداء صلاة الفجرأمام باب حطة في المسجد الأقصى المبارك، ذلك بعد أن رفضوا تسليم الشرطة بطاقاتهم شريطة الدخول إلى الأقصى.


وقال المصلون: "الشرطة هددت بأنها ستقوم بتغريم من يدخل الأقصى بحجة فايروس الكورونا، لا سيما أن المساحة واسعة جدًا وبإمكان المصلين أداء الصلاء في كل زاوية". وقالوا أيضا: "لاتزال جماعات الهيكل تستغل فايروس كورونا للتحريض ضد المسلمين في الأقصى. لم تكتفي الجماعات المتطرفة على منع المسلمين من دخول الأقصى فجرًا وتهديدهم بالهويات وتصويرها، ولم يتوقف الأمر عند محاولتهم منع الصلاة في ساحات الأقصى، بل تعداها ليصل لمطالبتهم بمنع صلاة المسلمين عند أبواب الأقصى أيضا والمطالبة بمنعهم من الوصول أو الإقتراب منه ومن أبوابه، وفي المقابل تستمر الإقتحامات على قدم وساق وتزداد الصلوات التوراتية داخل الأقصى دون حسيب أو رقيب".

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
القدس الأقصى صلاة