اسواق العربEconomy

النساء يشعرنَ أفضل مع مشروع شركة DOVE!
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
مطر خفيف
14

حيفا
مطر خفيف
14

ام الفحم
مطر خفيف
14

القدس
مطر خفيف
12

تل ابيب
مطر خفيف
12

عكا
مطر خفيف
14

راس الناقورة
مطر خفيف
14

كفر قاسم
مطر خفيف
12

قطاع غزة
مطر خفيف
12

ايلات
سماء صافية
16
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

النساء يشعرنَ أفضل مع مشروع شركة DOVE!

أطلقت كبرى شركات مستحضرات عناية الجسم والبشرة مشروعًا، أطلقت عليه اسم #ShowUs، حاولت من خلاله تغيير نظرة وأسلوب وسائل الإعلام (الميديا) الآنيّ بطريقة تقديم وعرض النساء.


أطلقت كبرى شركات مستحضرات عناية الجسم والبشرة مشروعًا، أطلقت عليه اسم #ShowUs، حاولت من خلاله تغيير نظرة وأسلوب وسائل الإعلام (الميديا) الآنيّ بطريقة تقديم وعرض النساء.
في عصرنا الحالي، نصادف في كل زاوية صورًا ودعايات إعلانيّة بمشاركة نساء تمّ تعريفهنّ "وفق مقياس الجمال" الآنيّ، حيث لا تشعر نحو 70% من النساء بأنّهن ممثّلات في وسائل الإعلام والدعايات الإعلانيّة. انعدام هذا التمثيل يؤدّي إلى إحباط عدد لا يستهان به من النساء اللواتي لا يتطابقنَ مع نفس معايير مقياس الجمال، حيث تحاول النساء والفتيات تقليد العديد من الشهيرات وعارضات أزياء الصف الأوّل، وجرّاء ذلك تظهر عليهنّ عوارض اضطّرابات نفسيّة، الشعور بالدونيّة واضطّرابات بتناول الطعام، في محاولة منهنّ ألّا يماثلنَ أنفسهنّ على الإطلاق.


ياسمين دعاس
لقد تيقّنت شركة DOVE كبرى شركات مستحضرات العناية للخطر الكامن في أسلوب الدعايات الإعلانيّة هذا، وقرّرت تغيير "قواعد اللعبة" من خلال إظهار الجمال الكامن في كل واحدة من النساء والاهتمام بالعناية به، من خلال الوصول إلى كافّة المجموعات الاثنيّة، وجعل النساء يتقبّلن ويحترمنَ الجمال الخاص بكل واحدة منهنّ، رغم الاختلافات الواضحة بين الواحدة والأخرى، ولهذه الأسباب أطلقت DOVE مشروعًا أطلقت عليه اسم #ShowUs.
#ShowUs عبارة عن مخزن صور ضخم مُتاح لاستخدام كافّة وسائل الإعلام ومكاتب الإعلان، يهدف إلى تغيير طريقة عرض وإظهار المرأة، من خلال وسائل الإعلام (الميديا) والإعلانات الدعائيّة. يشتمل المخزن على صور لنساء من 39 دولة من أرجاء مختلفة من العالم، نساء من أطياف مجموعات اثنيّة وعرقيّة مختلفة، ذوات لون بشرة مختلف، بأعمار مختلفة، اللواتي يعشنَ نمط حياة مختلف ويعملنَ في مجالات مختلفة، كما أنّ الحملة الإعلانيّة اشتملت على نساء يعانينَ من أمراض جلديّة مختلفة ونساء مع احتياجات حركيّة خاصة.
تمنح الحملة الإعلانيّة تمثيلًا حقيقيًّا لجميع أطياف فئات المجتمع، هذا التمثيل الذي من النادر أن نجده في عالم الميديا والدعايات الإعلانيّة؛ إضافة لذلك، فإنّ الحملة الإعلانيّة ترتكز على إعطاء صورة حقيقيّة للحياة المعيشة، بمعنى أنّ الحديث لا يدور عن مشاهد وصور تمّ تجميلها والعمل عليها، بل عن قصص حقيقيّة من الحياة. عدا عن ذلك كلّه، لا يوجد أيّ تحريف رقمي (ديچيتالي) كَيْلا يتمّ إظهار الجمال بلا فلاتر أو رتوش، بل بخلاف ذلك، ترتكز الحملة الإعلانيّة على رسالة تحدّد معايير الجمال بحسب اختيار ظهور كل واحدة من النساء، إذ تقرّر المرأة بذاتها كيفيّة اختيار إظهار الجمال المميّز الكامن فيها.
تمّ التعاون، في الآونة الأخيرة، مع 3 رائدات ومؤثّرات في المجتمع العربي: ياسمين دعّاس (اللد) – ناشطة في مجال نمط الحياة المُعاصرة (LifeStyle) والأزياء؛ مرڤت دبدوب (الجديدة) – ناشطة في مجال نمط الحياة المُعاصرة والمطبخ ووالدة للطفلة ياسمين (3 سنوات)؛ ميسم سمارة (بئر المكسور) – ناشطة، أيضًا، في مجال نمط الحياة المعاصرة. 3 نساء من بيئات مختلفة وحصريّة بكل واحدة منهنّ، جمعَتهنّ الثقة بالنّفس بكلّ ما يخصّ الجمال المختلف لكلّ واحدة منهنّ، حيث يكمن الهدف من وراء ذلك بتمرير رسالة إلى نساء المجتمع العربي، يقلن من خلالها: إنّك جميلة كما أنتِ!
ومع هذه الرسالة المؤثّرة والهامّة، تتمنّى شركة DOVE لجميع النساء في يوم المرأة العالميّ، يومًا سعيدًا وبرّاقًا، على أمل الاستمرار في ريادة المجتمع والعالم إلى أماكن أسمى، والحفاظ على جمالكنّ، على أن تبقينَ جميلات، قويّات ومتصالحات مع أنفسكنّ.


ميسم ابو سمرة


ميرفت

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
دوف اعلان نساء
كفرمندا: القاء قنبلة على منزل دون اصابات