السلطات المحلية

كورونا| جلسة طوارئ في بستان المرج
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

جلسة طوارئ في بستان المرج بأعقاب تفشي الكورونا

عقدت اليوم الأحد في المجلس الإقليمي بستان المرج جلسة طوارئ لمناقشة التصعيدات الجديدة لمحاربة ڤيروس الكورونا. رئيس المجلس الإقليمي بستان المرج ، عبد الكريم زعبي أفتتح الجلسة مؤكدًا أهمية الالتزام بتعليمات وزارة الصحة ، وصرح أن المجلس الإقليمي ملتزم بكل تعليمات الوزارات المختلفة وبكل التوصيات التي تهدف بمحاربة الڤيروس ، وأشار رئيس المجلس أن هذه التصعيدات والإجراءات الصعبة جاءت للمحافظة على صحة المواطنين وصحة مواطنينا أغلى ما نملك.

وتكون طاقم الطوارئ من الرئيس ، عبد الكريم زعبي ، نائبه والقائم بأعماله ، عبد الرحمن زعبي ، عضو المجلس ، عبد السلام زعبي ، ضابط الأمن ، زيد زعبي ، مهندس المجلس ، خالد ارشيد ، سكرتير المجلس ، زهير زعبي ، مديرة قسم الرفاه الاجتماعي ، منال عبد الله ، مديرة المراكز الجماهيرية ، چوبسا كتاز ، المربي حسن زعبي ، مدير قسم المعارف ، أنور زعبي ، محاسب المجلس ، بهاء أغبارية ، مدير قسم المشتريات محمد زعبي ، ومدير قسم الرياضة ، عبد الرحيم زعبي. وقد شارك بالجلسة أسماعيل سالم ممثل الجبهة الداخلية.

هذا وقد أقر طاقم الطوارئ بأغلاق أبواب المجلس أمام الجمهور حتى أشعار أخر ، إضافة إلى تعطيل المدارس ، رياض الأطفال وجميع نشاطات المجلس وكذلك الأمر إتاحة الفرصة لقسم من موظفي المجلس العمل من البيت.

في نهاية الجلسة ، تمنى الرئيس عبد الكريم زعبي ، ونائبه عبد الرحمن زعبي وأعضاء المجلس دوام الصحة والعافية لأهالي قرى بستان المرج الأربع وأكدوا أن لا داعي للقلق والهلع ، التزموا بتوصيات وزارة الصحة وهذا يكفي ، نأمل أنتهاء هذا الوضع بأقرب ما يمكن.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
كورونا بستان المرج