منبر العربHyde Park

قصة ألبذرةُ صارَت شجرة بقلم: أسماء طنوس المكر
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
مطر خفيف
14

حيفا
مطر خفيف
14

ام الفحم
مطر خفيف
14

القدس
مطر خفيف
12

تل ابيب
مطر خفيف
12

عكا
مطر خفيف
14

راس الناقورة
مطر خفيف
14

كفر قاسم
مطر خفيف
12

قطاع غزة
مطر خفيف
12

ايلات
سماء صافية
16
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

قصة ألبذرةُ صارَت شجرة بقلم: أسماء طنوس المكر

جلسَ راني معَ والدهِ ودارَ الحديثُ بينهما . قال راني: يا أبي عندي أسئلةٌ كثيرةٌ في فِكري تـُحَيـِّرُني وأريدُ تفسيرا ً لها . هل عندكَ أجوبةٌ لها ؟ الأبُ: وما هي أسئلتـُكَ يا آبني ؟


جلسَ راني معَ والدهِ ودارَ الحديثُ بينهما . قال راني: يا أبي عندي أسئلةٌ كثيرةٌ في فِكري تـُحَيـِّرُني وأريدُ تفسيرا ً لها . هل عندكَ أجوبةٌ لها ؟ الأبُ: وما هي أسئلتـُكَ يا آبني ؟

راني : هذه الشـّجَرَةُ يا أبي! شَجَرَةُ الـْمِشمش ِ الـّتي في الـْحديقـَةِ , كانت قبلَ أربع ِ سنواتٍ صغيرة ً جِدّا ً . والـْيومَ أراها كبيرَة ً . فكانت كـُلـّما كـَبُرْتُ سَنـَة ً أراها كـَبُرَتْ معي . فكيفَ يكونُ هذا !؟ الأبُ : لأنّ الشـّجرة َ يا ابني هيَ كائِنٌ حَيٌّ. وكـُلُّ الكائِناتِ الحَيَّةِ تنمو وتكبُرُ مِثلَ الإنسان ِِ .ولهذا فهيَ تحتاجُ للـْغذاءِ والـْماءِ , والشـَّمس ِ والـْهَواءِ حتـّى تنمو . وإذا مُنِعَتْ مِنها تـَجِفُّ وتـَموتُ .
راني : إذا ً النـّّباتُ يَحيا مِثـْلَ الإنسان ِ ويكبُرُ !؟
الأب : طبعا ً يا ابني . وهذِه الشـّجَرَة ُ كانت بـِذرَة ً في الأصل ِ , زَرَعْتـُها في الأرض ِفـَمَدَّتْ جُذورَها في التـُّرابِ , ثـُمَّ شـَقـَّت سَطـْحَ الأرض ِ وخـَرجَ منها ساقٌ . بدأ ينمو ويطولُ سَنـَة ً بعدَ سنةٍ حتـّى أصبحَ جِذعا ً يحملُ الفـُروعَ والأغـْصانَ , وبعدَها ظهَرَتِ الأوراقُ . ثـُمَّ أزْهَرَت وأثمَرَتْ. تماما ً مِثلَ الإنسان, وهُوَ في بطن ِ أمِّهِ كانَ جنينا ً , ثـُمَّ بدأ ينمو ويكبرُ حتـّى خرجَ من بطن ِ أمّهِ واستمَرَّ في نـُمُوِّهِ حتى أصبح كبيراً .
راني : ولماذا لا أرى الحجَرَ الذي في الـْحديقةِ يكبُرُ ؟ مع أنـَّّكَ تسقي الحديقة َ وتـُسَمِّدُها ؟
الأبُ : الـْحجرُ يا ابني هُوَ جَمادٌ , لا يأكلُ ولا يشرَبُ ولا يتنفـَّسُ مِثلَ النـّباتِ . فـَلا حياة ً فيهِ . لهذا لا يكبُرُ .
راني : ولماذا لـَوْنُ وَرَق ِ النـَّباتِ وَالشـَّجرِ أخْضَرُ وليسَ أحِمَرُ أو أزرقُ أوْ أيُّ لون ٍ آخَرَ ؟
الأبُ : لأنّ اللـّوْنَ الأخضرَ تكتسِبـُهُ الأوراقُ مِن أشِعَّةِ الشَّمس ِ ويُسَمَّى كلوروفيل , وهي مادّة ٌ خضراءُ موجودة ٌ في الأوراق ِ , وتتكـَوّنُ عِندَ طـَبْخ ِ الأوراقِ لِلـْغذاءِ على حرارَةِ الشـَّمس ِِ , وبِدونها تـَصْفـَرُّ الأوراقُ وتـَيْبَسُ . تماما ًمِثلَ الدّمِ الموجودِ في عُروقِنا الـّذي يُلـَوِّنُ خـُدودَنا باللـَّون ِِ الأحمرِ . وبدونهِ لا يعيشُ الإنسانُ .
راني : أفـْهَمُ من هذا أنَّ الشـَّمسَ ضرورية ٌ للنـّباتِ ؟
الأبُ : طبعا ً يا ابني . وللتـَّأكـُّدِ من ذلِكَ , سَأزرعُ لكَ بَصَلتـََيْن ِ في زُجاجَتـَيْن ِ , وأضعُ واحدة ً على شُبّاكِ الـْغُرفـَةِ لتـَرى نورَ الشـّمس ِ . وأضَعُ الثـّانية َ في الـْخِزانـَةِ واقـْفِلُ عليها , حَتـّى لا ترى النـّورَ . وسَنـََرى بَعْدَ أسْبوعَيْن ِ ماذا سَيَحصَلُ لهُما ؟ بَدَأ راني يُراقِبُ الْبَصَلة َ التي وُضِعَتْ على الشـُّباكِ , فَرَآها تنمو يوما ً بعدَ يوم ٍ ويَطولُ ساقـُها وأوراقـُها , وهي تـَزْهو بلونِها الأخضَر ِ.
وبَعْدَ أسبوعَيْن ِ, فتحَ راني الـْخِزانة َ لِيَرى الـْبَصَلـَة َ الثـّانية َ فـَتـَفاجَأ عندَما رَآها صَفراءَ مُنحَنِيَة ً. فقالَ : ألآنَ تـَأكـَّدْتُ يا أبي أن الشـّمسَ ضرورية ٌ للنـّباتِ وهي الـّتي تـُكسِبُهُ اللـَّوْنَ الأخـْضَرَ, أثناءَ عمليةِ طـَبْخ ِ الأوراق ِ للغذاء . ولكِن عندي سؤال ٌ آخـَرٌ: الإنسانُ عندَما يتعَبُ يَنامُ لِيَستـَريحَ على سَرير ٍ أو على الأرض ِ . ولماذا لا أرى الشـَّجرة َ تنامُ طولَ أيام ِ عُمرِها !؟
الأبُ : ألشَّجرَة ُ يا ابني تـَنامُ واقِفـَة ً . لأنـّها ثابـِتـَة ٌ في الأرض ِ بواسطةِ الجذور ِ . ولا تستطيعُ أنْ تـَحْني جِذعَها . فهي قـَوِيَّة ٌ جِدّا ً . حتـّى الرِّياح لا تـَسْتـَطـيعُ قـَلـْْعَها .
راني : إذا ً لهذا السَّببِ وُجِدَتِ الـْجُذورُ ؟
الأبُ : هذا صَحيحٌ . وَوَظيفـَتـُها أيضا ً امْتِصاصُ الـْغِذاءِ والـْماءِ منَ التـُّّرابِ .
راني : والسُّؤالُ الآخـَرُ هُوَ : لماذا أرى أشجارا ًخـَضراءَ طِوالَ السَّنةِ وأخرى تـَصْفـَرُّ في الخـَريفِ لِتـُصْبـِحَ عارية ً ؟
الأبُ : هذا حَسَبَ نـَوْع ِ الأشجارِ . فـَإذا كانت جُذورُ الأشجارِ عميقـَة ً ومُتـَشـَعِّبَة ً في الأرض ِ , فهـِيَ تـَستـَطيعُ آلـْوُصولَ إلى آلمِياهِ الـْباطِنِيَّةِ والـْيَنابيع ِ , فـَلا يُصيبُها الـْعَطـَشُ . والسَّبَبُ الثـّاني نـَوْعيَّة ُ الأوراق ِ . فالأوراقُ الـَّتي يكونُ سَطحُها الـْعُلـْوِيُّ أمْلـَسا ً ولامِعا ً , تـُحافِظ ُ على لـَوْنِها الأخضرِ , لأنـَّها تحفـَظ ُ نفسها منَ الرِّياح ِ ومن الجفافِ , ومن أشِعَّةِ الشـّمس ِ الـْحارِقةِ , فتبقـَى طريَّة ًنـَضِرَة ً مِثلَ أشجارِ الزّيتون ِ والـْحِمضيّاتِ وآلصَّبْرِ وآلصَّنـَوْبَرِ . وَلِهذا سُمِّيَتْ بالأشجارِ الدّائِمَةِ الخـُضرَةِ . لأنَّ أوراقـَها تبقى خضراءَ طِوالَ السَّنـَةِ . تماما ً كـَالإنسان ِ الـّذي يدهَنُ جِلـْدَهُ بـِكـْريماتٍ واقِيةٍ فـَيَحفظـُهُ منَ الـْجفافِ والـْحُروق ِ وَيبقـَى جلدُهُ ناعما ً أملسا ً طـَرِيّا ً . وَهُناكَ نوعٌ آخـَرُ مِن وَرَق ِ الأشجارِ الـّتي يكون سَطـْحُها الـْعُلوِيُّ خـَشِنا ً , مِمّا يسمحُ لأشِعَّةِ الشـَّمس ِ بآختراقِها وتجفيفِ السَّوائِل ِ الموجودَةِ فيها , وبِهذا تـَذبُلُ وتـَصْفـَرُّ , ثـُمَّ تـَجِفُّ منَ العطش ِ . والسَّببُ الثـّاني لأنَّ جُذورَها قصيرة ٌ وغيرُ مُتـَشَعِّبَةٍ في الأرض ِ . ولهذا تـَعْطـَشُ وَتـَجِفُّ , فتسقـُطـُ أوْراقـُها في فصل الـْخـَريفِ وتـُصبـِحُ الشـّجَرَةُ عارِيَة ً . مِثلَ التـّين ِ والرُّمان ِ , ألـْمِشمِشَ والـْخَوْخ ِ والـْعِنـَبِ والتـُّفاح ِ . ونـُسَمّيها بالأشجارِ الـْعارِيَةِ .
راني : يا لـَهُ مِن شَرْح ٍ مُفيدٍ . ألآنَ آرْتاحَ فِكري بَعْدَ أن حَصَلـْتُ على جميع ِ الأجْوِبَةِ . والشُّكـْرَ لكَ يا أبي. لأنـَّك زَوَّدْتـَني بمعلوماتٍ جديدَةٍ لم أكـُنْ أعرفـُها مِن قـَبْل .

كلمات دلالية
كفرمندا: القاء قنبلة على منزل دون اصابات