أخبارNews & Politics

إتهام 3 شبّان بخطف مواطن من بئر المكسور
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

خطفوا مواطنا من بئر المكسور، أبرحوه ضربًا وصوّروه وهو يقبل أيديهم: لائحة إتهام ضد 3 شبّان

قدّمت النيابة العامّة في لواء الشمال لائحة إتهام للمحكمة المركزية في الناصرة ضد 3 شبّان

جاء في بيان الشرطة:

الخاطفون أخذوا الضحية الى منزل مهجور وأبرحوه ضربًا وأجبروه على الاعتراف أنّه وأخرين شاركوا في عملية اعتداء وخطف مواطن من الزرازير

يستدل من مادة التحقيقات أن كل ما حصل كان انتقامًا على نشر شريط فيديو لأحد المتهمين عام 2018 ويظهر فيه وهو مصاب جرّاء تعرّضه لاعتداء وضرب


قدّمت النيابة العامّة في لواء الشمال لائحة إتهام للمحكمة المركزية في الناصرة ضد 3 شبّان وتنسب لهم فيها تهم: الخطف والاعتداء والتسبب باصابة لشاب آخر وصديقه من بلدة بئر المكسور وذلك انتقامًا على موقف قديم بين الضحية والمتهمين حدث قبل نحو عام ونصف.

وذكرت الشرطة في بيان لها حول تفاصيل القضية أنّه:"يوم 14.02.2020 وصل بلاغ لمركز الشرطة حول اختطاف رجل في مدينة الناصرة، وعليه باشرت قوات معززة من الشرطة بأعمال بحث واسعة تضمنت نشر حواجز وطائرة شرطية وغيرها بحثًا عن الضحية والمشتبهين.
وتبيّن من التحقيقات الاولية أنّ شابين من سكّان بئر المكسور وصلا الى مدينة الناصرة ب سيارة احدهما وفجأة هاجمهما مشتبهين بتهديد السلاح وأجبروهما على الخروج من السيارة وانهالوا عليهما بالضرب بواسطة قضبان حديد، حيث تمكن أحد الضحايا من الهرب وطلب المساعدة فيما قام المتهمون بادخال الضحية الاخر الى سيارتهم واختفوا من المكان.
بعد فترة قصيرة تمكن رجال الشرطة من تحديد مكان سيارة الضحية في بلدة الزرازير ولاحقا وصل الضحية الذي تمّ خطفه الى هناك وهو ينزف وعلامات الاعتداء على جسمه، حيث قال لرجال الشرطة أنّ الخاطفين أخذوه الى منزل مهجور وأبرحوه ضربًا وأجبروه على الاعتراف أنّه وأخرين شاركوا في عملية اعتداء وخطف مواطن من الزرازير قبل عام ونصف وكل هذا وهم يقومون بتصويره ويجبرونه على تقبيل أيديهم"، بحسب بيان الشرطة.

وأضاف بيان الشرطة:"لاحقًا، بعد أن أدرك المتهمون أن صديق الضحية المخطوف سيقوم بطلب المساعدة هددوا الضحية وقالوا له :"اذا اشتكيت سنقتلك، أخبرهم أنك كنت مع شابة وأخوها قام بضربك"، ومن ثم أوصلوه الى مسجد قرب وفرّوا هاربين من المكان".

وأوضحت الشرطة في بيانها:"مع تقدم سير التحقات وجمع الأدلة تمذ اعتقال أحد المتهمين ولاحقًا اعتقل الثاني اما الثالث فتمكن من الهرب، وبعد تحقيقات حثيثة وأعمال بحث عثر على المتهم الثالث وهو مختبئ داخل كوخ خشبي للنقاهة (تسيمر) في منطقة الشمال وتمّ اعتقاله.
خلال التحقيقات، تبيّن أنّ المتهم الثالث الذي هرب من الشرطة، كان قد تواصل في وقت سابق قبل الحادثة مع شابة يعرفها وطلب منها فتح حساب عبر فيسبوك والتواصل مع الضحية وتحديد موعد معه في حي الجليل بمدينة الناصرة، وبالفعل بدأت الفتاة بملاحقة الضحية الى أنّ اتفقا على لقاء يوم 14.02.20 في ساعات المساء في حي الكروم بالناصرة وعندها وصل المتهم المذكور مع أصدقائه الى المكان ومعه مسدس وهناك اعترضوا طريق الضحية وصديقه وهاجموهما وقاموا بتصوير الحاصل أيضًا.
ويستدل من مادة التحقيقات أن كل ما حصل كان انتقامًا على نشر شريط فيديو لأحد المتهمين عام 2018 ويظهر فيه وهو مصاب جرّاء تعرّضه لاعتداء وضرب".
وذكرت الشرطة أخيرا أنّه:"بعد تحقيقات واسعة تم تشكيل قاعدة أدلة ضد الشبان المذكورين، حيث تم تقديم لائحة أتهام ضد اثنين منهما يوم 10.03.2020، واليوم الخميس تمّ تقديم لائحة اتهام ضد المتهم الثالث، إلى جانب تقديم طلب لتمديد اعتقالهم جميع الى حين الانتهاء من كافة الاجراءات القانونية ضدهم". 

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
إتهام خطف بئر المكسور
وزير مصري سابق يتهم إسرائيل بالتلاعب بسد النهضة