أخبارNews & Politics

بطريركية اللاتين تستنكر انتهاكات المستوطنين
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

البطريركية اللاتينية تستنكر انتهاكات المستوطنين لممتلكاتها في تياسير بالضفة الغربية

البطريركية اللاتينية - القدس:

نحث السلطات الإسرائيلية مرة أخرى على التأكد من أن يقوم جميع الناس الخاضعين لسيطرتها باحترام القانون وتجنب المزيد من الاقتحامات غير القانونية لممتلكاتنا


تستمر انتهاكات المستوطنين في الأراضي الفلسطينية بالضفة الغربية، وهذه المرة قامت مجموعة من المستوطنين بالدخول مع أبقارهم إلى أراضي البطريركية وألحقوا أضرارًا كبيرة هناك، كما قاموا يوم الجمعة بالتجمّع بأراضي البطريركية دون اذن، الأمر الذي استنكرته بشدّة البطريركية اللاتينية.

تصوير: البطريركية اللاتينية - القدس

وجاء في بيان صادر عن البطريركية اللاتينية - القدس حول تفاصيل القضية ما يلي:"تجمع آلاف المستوطنين الإسرائيليين، الجمعة ٢١ شباط ٢٠٢٠، على أراض تمتلكها البطريركية اللاتينية في تياسير بالقرب من طوباس إلى الشمال من الضفة الغربية. وقد قاموا بتنظيم مسيرة من منطقة البرج (منطقة رقم ٤، قطعة رقم ٤) إلى منطقة أم لقبا (منطقة رقم ٣، قطعة رقم ٤) في داخل حدود ممتلكات البطريركية.
يجدر بالذكر أن المستوطنين كانوا قد جاءوا قبل بضعة أيام بأبقارهم إلى أراضي البطريركية وألحقوا أضرارًا كبيرة هناك".

وأضاف البيان:"يذكر أن البطريركية اللاتينية كانت قد قدّمت احتجاجات إلى السلطات الإسرائيلية على انتهاكات مماثلة للمستوطنين تتعلق بممتلكاتها بالقرب من تياسير، إلا أنه حتى الآن تستمر هذه الانتهاكات في حين تسمح السلطات بتواصل حصولها".

واختتم البيان:"تُعبّر البطريركية اللاتينية ليس فقط عن قلقها إزاء انتهاكات المستوطنين لممتلكاتها، بل عن تقاعس السلطات الإسرائيلية في وضع حد لهذه الانتهاكات. نحث السلطات الإسرائيلية مرة أخرى على التأكد من أن يقوم جميع الناس الخاضعين لسيطرتها باحترام القانون وتجنب المزيد من الاقتحامات غير القانونية لممتلكاتنا"، إلى هنا البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق: