أخبارNews & Politics

الطيبة: وقفة احتجاجية بمشاركة اطباء وممرضين
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غيوم قاتمة
16

حيفا
غيوم متناثرة
16

ام الفحم
غيوم متناثرة
17

القدس
غائم جزئي
18

تل ابيب
غائم جزئي
19

عكا
غيوم متناثرة
16

راس الناقورة
غيوم قاتمة
16

كفر قاسم
غائم جزئي
19

قطاع غزة
سماء صافية
19

ايلات
سماء صافية
21
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

الطيبة: وقفة احتجاجية بمشاركة اطباء وممرضين رفضًا لإطلاق الرصاص على عيادة كلاليت

شارك العشرات من سكان الطيبة من ضمنهم ممرضون واطباء في وقفة احتجاجية استنكاراً لحادثة اطلاق الرصاص بإتجاه عيادة كلاليت

الدكتور عزيز جمعة مدير العيادة:

اننا ننظر الى هذا العمل بمنتهى الخطورة ولا يمكن السكوت على هذه التصرفات البربرية والهمجية وعلى الشرطة المسؤولية الأولى بقضايا العنف والاجرام 


شارك العشرات من سكان الطيبة من ضمنهم ممرضون وممرضات واطباء وطبيبات في وقفة احتجاجية استنكاراً لحادثة اطلاق الرصاص بإتجاه عيادة كلاليت قبل ايام، مما اسفر عن اضرار دون تسجيل اصابات.

صور من الوقفة الاحتجاجية

الدكتور عزيز جمعة مدير العيادة قال:" اننا ننظر الى هذا العمل بمنتهى الخطورة ولا يمكن السكوت على هذه التصرفات البربرية والهمجية وعلى الشرطة المسؤولية الأولى بقضايا العنف والأجرام من اجل الكشف عن الجاني لينال عقابه، لا ان يترك حراً طليقاً". وأضاف:" رغم اطلاق الرصاص الا اننا قمنا بتصليح الأضرار وتقديم الخدمات العلاجية للسكان، فقد وصلتنا ردود فعل مشجعة ومواقف شجاعة"، واختتم:"اطلاق الرصاص يعزز من مسيرتنا وقوتنا".


الدكتور عزيز جمعة مدير العيادة

رئيس بلدية الطيبة المحامي شعاع منصور مصاروة شارك في التظاهرة أيضًا، وقال:" نحن نستنكر هذا العمل الجبان. لقد وصلنا الى المكان فور ابلاغنا بالحادثة كما تواصلت مع ضابط شرطة كدما، وطالبته بان تكون اجراءات جديدة للكشف عن الجهة التي وقفت وراء هذا العمل". ثم قال:" نحن في البلدية نقوم في هذه الأيام بنصب كاميرات مراقبة في جميع الشوارع والتي ستكون مربوطة بشكل مباشر مع الشرطة في محاولة للتقليص من ظاهرة العنف".


رئيس بلدية الطيبة المحامي شعاع منصور مصاروة
وجاء في البيان الصادر عن منظّمي الوقفة:"بأقوى كلمات الشجب نستنكر جميعا حادث إطلاق النار على عيادة الكينا التابعة لكلاليت بمنطقة الكينا، هذه العيادة التي أقيمت من قبل عدة أشهر من أجل خدمة أبناء وبنات بلدتنا كبارا وصغارا طيلة أيام الاسبوع، تتعرض لأبشع أنواع العنف من قبل مجهولين عديمي الإحساس والضمير. هذا الفعل الجبان خلف امتعاضا عميقا وهلعا كبيرا في البلد.
وبناءا عليه نقف أمام عيادة الكينا مع جميع أبناء وبنات بلدتنا الحبيبة نستنكر الحدث البشع طالبين من الشرطة بأن تلقي القبض على المجرمين والمساعدين لهم.. مستمرون دائما جميعا بالعطاء لخدمة هذا البلد رغم أنف الحاقدين الجبناء"، بحسب البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق:

الحكومة تصادق على القرارات الجديدة: تشديدات اخرى