أخبارNews & Politics

الحكم بالسجن على الشيخ رائد صلاح مدة 28 شهرًا
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غائم جزئي
12

حيفا
مطر خفيف
12

ام الفحم
غائم جزئي
12

القدس
غائم جزئي
10

تل ابيب
غائم جزئي
10

عكا
مطر خفيف
12

راس الناقورة
مطر خفيف
12

كفر قاسم
غائم جزئي
10

قطاع غزة
سماء صافية
9

ايلات
سماء صافية
15
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

الحكم بالسجن على الشيخ رائد صلاح مدة 28 شهرًا.. الشيخ: كلام القاضي فيه تحريف وكذب

أصدرت محكمة الصلح في حيفا حكمها على الشيخ رائد صلاح بالسجن مدة 28 شهرًا، ذلك بعد إدانته بتهم التحريض على الإرهاب وتأييد منظمة محظورة هي الحركة الإسلامية التي ترأسها وحظرتها المؤسسة الإسرائيلية في 17 تشرين الثاني عام 2015، بموجب ما يسمى قا

محمد بركة رئيس لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية:

الُحكم كان جاهزا مسبقا، ولمسناه في قرار الإدانة للشيخ صلاح، الذي ارتكز على الأجواء العنصرية والتحريض على العرب، وتقييد حرية التعبير وعملها السياسي

سير جلسات المحكمة أوضح زيف الترجمة للعبرية، وتحريف ما قاله الشيخ صلاح، ما يؤكد أن الحكم اليوم قد صدر عليه حتى عند قرار اعتقاله، يوم 15 آب 2017

المستهدف هنا ليس فقط الشخص صلاح، بل مجمل العمل والخطاب السياسي لدى جماهيرنا العربية

واجب الساعة أن نرص صفوفنا في كل واحدة من هذه القضايا، ونتخذ الموقف الموحد، ضد كل هذه الممارسات السلطوية العنصرية، ضد جماهيرنا عامة


أصدرت محكمة الصلح في حيفا حكمها على الشيخ رائد صلاح بالسجن مدة 28 شهرًا، ذلك بعد إدانته بتهم التحريض على الإرهاب وتأييد منظمة محظورة هي الحركة الإسلامية التي ترأسها وحظرتها المؤسسة الإسرائيلية في 17 تشرين الثاني عام 2015، بموجب ما يسمى قانون مكافحة الإرهاب.
يشار الى أنّ بقي للشيخ رائد صلاح 17 شهرًا، حيث تم إضافة الفترة التي قضاها في السجن.
ورغم الحكم على الشيخ رائد صلاح بالسجن مدة 28 شهراً، الا انه تم منعه من أي تصريحات لوسائل الإعلام حتى بعد الحكم.

هذا، وصرّح الشيخ رائد صلاح قائلا: "كلام القاضي فيه تحريف وكذب وبعيد كل البعد عن الحقيقة، هناك من كتب للقاضي ما قاله".


هتافات لحظة خروج الشيخ رائد صلاح "بالروح بالدم نفديك يا أقصى" وحمله على الأكتاف

وكان قد وصل الشيخ رائد صلاح، رئيس الحركة الإسلامية المحظورة للجناح الشمالي، إلى محكمة الصلح في حيفا، ذلك من اجل إصدارقرار الحكم عليه بعد إدانته بتهم التحريض على الإرهاب، كما جاء في إدعاءات الشرطة والنيابة العامة.
وجدير بالذكر أنّ المئات من المؤيدين للشيخ رائد صلاح، وصلوا الى المحكمة لدعم مسيرة الشيخ رائد وتعبيرًا عن رفضهم لقرار الحكم والتهم التي وصفوها على أنها ملفقة وباطلة.
ومن بين الحضور رئيس لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية محمد بركة، الشيخ كمال خطيب، اعضاء الكنيست العرب ولفيف من الشخصيات الدينية والإجتماعية والسياسية.

بركة: الحكم الجائر على الشيخ صلاح كان جاهزا مسبقا ومٌشبع بأجواء العنصرية
وصل إلى موقع كل العرب، بيان صادر عن لجنة المتابعة العليا، جاء فيه: "قال رئيس لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية، محمد بركة، صباح اليوم الاثنين، مع صدور الحكم الجائر على الشيخ رائد صلاح، بالسجن الفعلي 28 شهرا، بسبب خطاب له، إن الُحكم كان جاهزا مسبقا، ولمسناه في قرار الإدانة للشيخ صلاح، الذي ارتكز على الأجواء العنصرية والتحريض على العرب، وتقييد حرية التعبير وعملها السياسي، كما هو الحال في ملاحقة النائبة هبة يزبك، والفنان محمد بكري، والمحاكمة الدائرة ضد الرفيق رجا اغبارية" بحسب البيان.
وأضاف البيان: "وقد فرضت المحكمة في حيفا على الشيخ صلاح السجن 28 شهرا، بالمجمل، منها 4 أشهر، من حكم سابق كان مع وقف التنفيذ، وتم تحويله الى سجن فعلي، وأضيف لها 24 شهرا في الحكم الجديد، ما جعل الحكم 28 شهرا. وكان الشيخ صلاح قد أمضى 11 شهرا في المعتقل على خلفية القضية التي حوكم عليها، وهي خطاب القاه في مدينة أم الفحم، اعتبرته المؤسسة الحاكمة أنه تحريض.
وقال بركة مع صدور الحكم، إن سير جلسات المحكمة أوضح زيف الترجمة للعبرية، وتحريف ما قاله الشيخ صلاح، ما يؤكد أن الحكم اليوم قد صدر عليه حتى عند قرار اعتقاله، يوم 15 آب 2017".
واختتم البيان: "وتابع بركة قائلا، إن المستهدف هنا ليس فقط الشخص صلاح، بل مجمل العمل والخطاب السياسي لدى جماهيرنا العربية، وهذا ما ينعكس في الملاحقات السياسية على مختلف المستويات، مثل المحاكمة الدائرة ضد الرفيق رجا اغبارية، وأيضا محاولة شطب ترشيح النائب هبة يزبك للكنيست، والمحاكمات الدائرة منذ 17 عاما ضد الفنان محمد بكري على خلفية فيلم جنين جنين، ويضاف لها استدعاءات التحقيق السياسي لدى المخابرات للكثير من الناشطين السياسيين.
وقال بركة، إن واجب الساعة أن نرص صفوفنا في كل واحدة من هذه القضايا، ونتخذ الموقف الموحد، ضد كل هذه الممارسات السلطوية العنصرية، ضد جماهيرنا عامة" إلى هنا نص البيان.


قوات كبيرة من الشرطة تتواجد في المكان، وقد قامت بنصب حواجز، وهنالك محاولات لتحديد عدد المشاركين في جلسة المحكمة.

إقرا ايضا في هذا السياق:

مصادر: الجيش الاسرائيلي يطلق النار على فلسطيني