رأي حرOpinions

غرس الاحترام -الدكتور صالح نجيدات
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
مطر خفيف
19

حيفا
غائم جزئي
19

ام الفحم
غيوم متفرقة
19

القدس
غيوم متفرقة
17

تل ابيب
غيوم متفرقة
18

عكا
مطر خفيف
19

راس الناقورة
مطر خفيف
19

كفر قاسم
غيوم متفرقة
18

قطاع غزة
سماء صافية
18

ايلات
سماء صافية
20
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

غرس الاحترام في النفوس بالصغر كالنقش في الحجر -الدكتور صالح نجيدات

الاحترام سمه وصفه إنسانية بل أقول انها قيمه مهمه , اذا ربينا الفرد تربية صالحة وغرسنا الاحترام بشخصه منذ الصغر سيكون له تأثير إيجابي على جميع مناحي حياته وسلوكياته , ويؤدي به الى التخلق بالأخلاق الحسنة وبصفات الاحترام وإلى حياة ايجابية مت


الاحترام سمه وصفه إنسانية بل أقول انها قيمه مهمه , اذا ربينا الفرد تربية صالحة وغرسنا الاحترام بشخصه منذ الصغر سيكون له تأثير إيجابي على جميع مناحي حياته وسلوكياته , ويؤدي به الى التخلق بالأخلاق الحسنة وبصفات الاحترام وإلى حياة ايجابية متزنة , فالتربية تهدف الى تقويم سلوك الفرد وتهذيبه , واليوم نرى نتيجة اهمال التربية الاسرية والمدرسية ان الوقاحة وعدم الاحترام ما يميز الكثير من أبناء جيل اليوم , فكلما تدنى مستوى التعليم وتم اهمال قيم التربية تراجعت القيم الإنسانية , لذا تعالوا نربي أولادنا التربية السليمة ونغرس بهم صفة الاحترام منذ الصغر من خلال التربية الاسرية والمدرسية والاجتماعية , فتربية وامتلاك الصغير او الطالب لصفة الاحترام في صغره يجعله يحترم زميله في المدرسة , ويحترم معلمه , ويحترم نظام المدرسة ويحافظ على ممتلكاتها , ويحافظ على القانون , وهذا النهج سيجعله دائما عند الكبر إنسان سوي ومستقيم ، ويحافظ على القيم , والمعاير الاجتماعية , والعادات الاصيلة , ويحترم جيرانه , ويكون صاحب خلق ، ويحترم الاخر المختلف عنه , ويبر والديه , ويبتعد عن التعصب العائلي والطائفي , ويقود سيارته في الشارع العام بأدب , ويحافظ على القانون , كذلك يجعله يسلك الطريق المستقيم بعيدا عن الغش والخداع والكذب والسرقة وبعيدا عن العنف وارتكاب الجرائم , ولا ينجر وراء المغريات وهوى النفس , ولا يقع في المحظورات ويبتعد عن استعمال الممنوعات ولا يصاحب رفاق السوء , ولا يكون وقحا ويحترم الصغير والكبير , ويبتعد عن القال والقيل والنميمة وبذلك يكون انسانا سويا ونافعا لنفسه ولمجتمعه .
الشخصية التي تربت على الاحترام تتمتع بعزة النفس والشهامة وتشع هيبه ووقار وتترفع عن صغائر الأمور , فاذا استطعنا تربية أولادنا على الاحترام فهذا الامر سيكون له مردود وتأثير إيجابي جدا على المجتمع عامه وستختفي كثيرا من الظواهر السلبية ويتقلص العنف وكذلك الجرائم ويسود النظام في المجتمع وتتحسن جودة الحياة كثيرا جدا وهو المطلوب في هذا الزمان .

المقالات المنشورة تعبر عن رأي كاتبها فقط، وموقع العرب يفسح المجال امام الكتاب لطرح أفكارهم التي كتبت بقلمهم المميز ويقدم للجميع مساحة حرة في التعبير عما في داخلهم ضمن زاوية رأي حر. لإرسال المواد يرجى إرفاق النص في ملف وورد مع اسم الكاتب والبلدة وعنوان الموضوع وصورة شخصية للكاتب بجودة عالية وحجم كبير على العنوان: alarab@alarab.com  


كلمات دلالية
رهط: إصابة شرطيين في إطلاق نار