أخبارNews & Politics

نصف الأطفال حتى سن 12 عاما حصلوا على سمارتفون
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
6

حيفا
غيوم متفرقة
13

ام الفحم
غيوم متفرقة
6

القدس
غيوم متفرقة
6

تل ابيب
غيوم متفرقة
6

عكا
غيوم متفرقة
13

راس الناقورة
سماء صافية
4

كفر قاسم
غيوم متفرقة
6

قطاع غزة
غيوم متناثرة
11

ايلات
غيوم متفرقة
8
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

نصف الأطفال حتى سن 12 عاما حصلوا على سمارتفون.. و58% من الأطفال العرب تحت خط الفقر

يعيش نحو ثلاثة ملايين طفل في إسرائيل، ثلثهم تقريبًا في دائرة الفقر – إلا أنّ أكثر من نصف الأطفال حتى سن 12 عامًا حصلوا على أول هاتف خلوي (سمارتفون) حتى هذا السن. هذا ما كشفه التقرير السنوي لمجلس سلامة الطفل

يعيش نحو ثلاثة ملايين طفل في إسرائيل، ثلثهم تقريبًا في دائرة الفقر – إلا أنّ أكثر من نصف الأطفال حتى سن 12 عامًا حصلوا على أول هاتف خلوي (سمارتفون) حتى هذا السن. هذا ما كشفه التقرير السنوي لمجلس سلامة الطفل، الذي تمّ صباح اليوم، الثلاثاء، تقديمه للرئيس رؤوبين ريفلين. ويشير التقرير إلى أنّه في نهاية عام 2018، كان نحو مليونين و-934 ألف طفل يعيشون في إسرائيل، وهم يشكلون 33.6٪ من السكان.
يوجد في إسرائيل مليون و-194534 عائلة لديها أطفال، ويبلغ متوسط عدد الأطفال لكل أسرة 2.4، حيث تشير المعطيات إلى أنّ 30٪ من الأسر لديها طفل واحد و-31٪ لديها طفلان. ويوجد 207897 أسرة متعددة الأطفال - مع أربعة أطفال أو أكثر، بنسبة 38٪ منذ عام 2000. نحو 9.2٪ من جميع الأطفال في إسرائيل يعيشون في أسر وحيدة الوالد، مقارنة مع 7٪ في عام 1995.
ويشير التقرير إلى أنّه يعيش 880230 طفلاً، أي 30٪ من مجموع الأطفال في إسرائيل تحت خط الفقر. ويستشف من المعطيات أيضا أن نحو نصف الأسر التي لديها أربعة أطفال وأكثر تعيش تحت خط الفقر، وأن ثلثي الأسر التي لديها خمسة أطفال أو أكثر تعيش تحت خط الفقر – وهي عادة من الأسر العربية والحريديم.
وأشار التقرير إلى أنّ ربع العائلات ذات المعيل الوحيد تعيش تحت خط الفقر. في المجتمع اليهودي، يبلغ معدل فقر الأطفال حوالي 21٪ وفي المجتمع العربي حوالي 58٪، أما في أوساط اليهود المتشددين (الحريديم) فيبلغ معدل الفقر للأطفال حوالي 60٪. في عام 2018، تم إنقاذ حوالي 11٪ فقط من جميع الأطفال الفقراء من الفقر بفضل مدفوعات التحويل، مقارنة بنحو 29٪ في عام 2000.
بين الأعوام 2011 - 2018 ارتفعت حصة الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و-17 عامًا من أقرانهم من 6٪ إلى 9٪، بعد انخفاض مطرد لوحظ في الفترة من 1995 إلى 2011.


من ارشيف موقع العرب - تصوير: iStock

43% من أولياء الأمور لا يقيدون أولادهم على السمارتفون

حوالي 50٪ من الأطفال يحصلون على أول هاتف ذكي من سن 10-12. 95٪ من المراهقين (الذين تتراوح أعمارهم بين 13 و-17 عامًا) نشطون على شبكة "واتس-أب" للتواصل الإجتماعي، و-88٪ من بينهم ينشطون على "الإنستغرام"، و-61٪ ينشطون على "فيسبوك"، و-38٪ ينشطون على السناب-شات، وحوالي 20% على "تيك-توك".
وقد وجد التقرير أن 43٪ من أولياء الأمور لا يقيدون "وقت الشاشة" لأطفالهم، في حين 36٪ يسمحون لهم بساعتين في اليوم، و-13٪ لا يسمحون على الإطلاق.
وأشار التقرير إلى أنّ 18٪ من طلاب الصف الأول و-28٪ من طلاب الصف السابع يعانون من الوزن الزائد والسمنة و-2٪ من طلاب الصف الأول و-3٪ من طلاب الصف السابع يعانون من نقص الوزن.
وأكد التقرير إلى أنّ 11٪ من الطلاب في إسرائيل يعانون من إعاقات. وبين السنوات 1995 إلى 2018 ارتفعت نسبة الأطفال الذين يتلقون مخصصات عجز أربعة أضعاف، من 0.5% إلى نحو 2%. وقد تم إدخال 2424 طفلاً إلى المستشفى لعلاج الحساسية في عام 2018 - بزيادة قدرها 66٪ مقارنة بعام 2010.

أطفال وجنائيات

وارتفع عدد القضايا الجنائية المفتوحة في جرائم جنسية ضد القاصرين من عام 2011 إلى عام 2018، من 2001 إلى 2544، بزيادة قدرها حوالي 27 ٪، حيث اتضح أنّ 74٪ من الحالات التي تم فتحها كانت لجرائم جنسية ضد قاصرات.
في عام 2018 تم الاعتراف بـ39940 طفلاً في خدمات الشؤون الاجتماعية، أي حوالي 14٪ من جميع الأطفال في إسرائيل، بزيادة بنسبة 37٪ منذ عام 2000.

إصابات راكبي الدراجات الكهربائية

أصيب 181 طفلا حتى سن 16 عاما من بين راكبي الدراجات الكهربائية وأدخلوا المستشفى في عام 2018، أي ضعف عددهم في عام 2014. وكان 23٪ من جميع راكبي الدراجات الكهربائية المصابين في المستشفيات في سن 16 عامًا، وهو الحد الأدنى للسن الذي يتطلبه القانون. قُتل أربعة من راكبي الدراجات الكهربائية في سن السادسة عشرة، أي حوالي ربع مجموع الوفيات عام 2018.

حالات الانتحار

وصل 876 من الأطفال والشباب إلى غرف الطوارئ في عام 2018 بعد محاولة انتحار. من بين هؤلاء، حاولت 655 فتاة الانتحار، أي ثلاثة أضعاف عدد البنين الذي وصل إلى 221.
مع تقدم العمر، زاد عدد محاولات الانتحار للأطفال: 33 طفلًا حتى سن 9 سنوات و-309 تتراوح أعمارهم بين 10 و-14، و-534 حالة من سن 17 إلى 15 عاما في عام 2018 - وهذا يعني أن 39٪ من القاصرين الذين حاولوا الانتحار خلال عام 2018 تقل أعمارهم عن 14 عامًا.
وأشار التقرير إلى أنّه ارتفع عدد القاصرين حتى سن 14 الذين حاولوا الانتحار خلال العقد الماضي من 211 قاصرا في عام 2008 إلى 342 قاصرا في عام 2018، بزيادة 62٪.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
خط الفقر
اصابة شاب من مجد الكروم باطلاق رصاص